إدارة تعلم معنا

الدورات التدريبية القادمة

البرنامج
المدينة
المدرب
د. محمد العامري
تاريخ البدء 27/08/37 12:00:00 ص
البرنامج دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP
المدينة الرياض
المدرب
تاريخ البدء 25/03/38 12:00:00 ص
البرنامج دورة تطبيقات نموذج التحسين المستمر للأداء FOCUS P-D-C-A model
المدينة الإحساء
المدرب
د. محمد العامري
تاريخ البدء 19/07/38 12:00:00 ص
البرنامج إدارة المشاريع التربوية PME
المدينة الدوحة
المدرب
تاريخ البدء 15/05/38 12:00:00 ص
البرنامج
المدينة الجزائر
المدرب
منور محمد عبدالوهاب
تاريخ البدء 04/06/39 12:00:00 ص
البرنامج دورة تدريب المدربين TOT
المدينة الرياض
المدرب
د. محمد العامري
تاريخ البدء 19/01/40 12:00:00 ص
البرنامج دورة تدريب المدربين TOT
المدينة جدة
المدرب
د. محمد العامري
تاريخ البدء 22/04/40 12:00:00 ص
البرنامج دورة تحليل انماط الشخصية باسلوب MBTI
المدينة الرياض
المدرب
د. محمد العامري
تاريخ البدء 24/11/40 12:00:00 ص
البرنامج مهارات تصميم و إعداد و تقييم الحقائب التدريبية
المدينة الرياض
المدرب
د. محمد العامري
تاريخ البدء 03/01/41 12:00:00 ص
البرنامج دورة تحليل انماط الشخصية باسلوب MBTI
المدينة الرياض
المدرب
د. محمد العامري
تاريخ البدء 16/01/41 12:00:00 ص
البرنامج دورة مهارات بناء مؤشرات الأداء KPI's
المدينة الرياض
المدرب
د. محمد العامري
تاريخ البدء 23/01/41 12:00:00 ص
البرنامج دورة تدريب المدربين TOT
المدينة الرياض
المدرب
د. محمد العامري
تاريخ البدء 29/01/41 12:00:00 ص
البرنامج دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP
المدينة الرياض
المدرب
د. محمد العامري
تاريخ البدء 13/02/41 12:00:00 ص
البرنامج دورة تدريب المدربين TOT
المدينة جدة
المدرب
د. محمد العامري
تاريخ البدء 20/02/41 12:00:00 ص
البرنامج دورة تدريب المدربين TOT
المدينة جدة
المدرب
د. محمد العامري
تاريخ البدء 20/02/41 12:00:00 ص

من احدث مقاطع الفيديو

 

دورة فن إدارة السلوك في المنظمات ( إدارة السلوك التنظيمي )
عدد مرات المشاهدة : ( 99400 )

مهارات التميز الإداري
عدد مرات المشاهدة : ( 57144 )

عدد مرات المشاهدة : ( 146360 )

بناء وإدارة فرق العمل
عدد مرات المشاهدة : ( 9350 )

إعادة هندسة المنظمات ( الهندرة )
عدد مرات المشاهدة : ( 51742 )

تقدير الذات
عدد مرات المشاهدة : ( 7643 )

إدارة المشاريع التربوية PME
عدد مرات المشاهدة : ( 116308 )

دورة استراتيجيات ومهارات التفاوض الفعال
عدد مرات المشاهدة : ( 37002 )

إدارة الأنشطة الطلابية
عدد مرات المشاهدة : ( 28211 )

دورة السكرتارية التنفيذية الحديثة
عدد مرات المشاهدة : ( 54336 )
123456789

القائمة البريدية

من أجل التعرف على جديد برامجنا التدريبية وخدماتنا الالكترونية أضف بريدك الى قائمتنا البريدية
 
 

SMS خدمة اشعار

يطيب لنا ان نزودك بأحدث الفعاليات والبرامج والإضاءات التحفيزية وجديدنا على موبايلك مباشرة وبشكل دوري
الاسم  
الدولة   المدينة فضلاً ادخل رقم الهاتف المحمول بدون الصفر ودون المفتاح الدولي
الجوال    

أكثر الكتاب مشاركة

عدد المشاركات ( 446 )
عدد المشاركات ( 313 )
عدد المشاركات ( 238 )
عدد المشاركات ( 206 )
عدد المشاركات ( 75 )
الفئة : التنمية الإدارية
القسم : إدارة المشاريع
تمت الاضافة بواسطة : د. محمد العامري
التخطيط للمشروع باستخدام المخططات الشبكية
22/09/36 06:30:05 م
التخطيط باستخدام المخططات الشبكية


1. المقدمة:

1. 1 تمهيد

هذه هي الوحدة السادسة من وحدات إدارة المشاريع وهي تتكون من عشرة أقسام رئيسية على النحو التالي: 

يزودك القسم الأول (أساسيات في المخططات الشبكية) بتعريف لعملية التحليل الشبكي ويتحدث عن أهمية استخدام المخططات الشبكية في إدارة المشاريع ويبحث في العلاقات المنطقية التي يقوم عليها مبدأ المخططات الشبكية ومن ثم يقدم أهم القواعد اللازمة لتمثيل المخططات الشبكية. 

ويتناول القسمان الثاني والثالث طرق تمثيل شبكات الأعمال حيث يتناول القسم الثاني (طريقة المخطط السهمي) التي تستخدم السهم لتمثيل النشاط في الشبكة في حين يتناول القسم الثالث (طريقة المخطط التصدري) حيث تستخدم الخانة لتمثيل النشاط، وهذه الطريقة أصبحت أكثر شيوعاً واستخداماً من طريقة المخطط السهمي في الآونة الأخيرة. 

أما القسم الرابع (النشاطات السلمية/ المتكررة) فيزودك بأسلوب مختصر لإدارة المشاريع التي تحتوي على نشاطات متشابهة أو متكررة من خلال المخطط السلمي أو المتكرر، ويمكن استخدام طريقة النشاط على السهم أو النشاط داخل الخانة لتمثيل مثل هذا المخطط. 

في حين يقدم لك القسم الخامس (التحليل الشبكي كأساس لإعادة التخطيط) أسلوب التحليل الشبكي كنظام متكامل لإدارة المشروع والسيطرة عليه من بدايته وحتى نهايته. 

أما القسم السادس (تقدير الأوقات و/ أو الكلف المصاحبة للنشاطات المختلفة) فيستعرض الطرق المختلفة لتقدير الأوقات والكلف اللازمة لتنفيذ مختلف نشاطات المشروع. 

ويتناول القسم السابع (إيجاد الوقت المتوقع للمشروع) أوقات النشاط الأربعة ويبين كيفية حساب هذه القيم باستخدام المرور الأمامي والمرور الخلفي، كما يعرف المسار الحرج والوقت الفائض وأهميتها في إدارة المشروع. ولا ننسى أهمية الجداول كأداة فعالة في تمثيل نشاطات المشروع بصورة مختصرة. 

ويزودك القسم الثامن (تسريع المشروع) بالهدف المقصود من وراء عملية تسريع المشروع ويقدم العلاقة بين الوقت والكلفة.

وأخيراً يقدم القسم التاسع (المشاكل المصاحبة لاستخدام المخططات الشبكية) بعض المشاكل التي قد تصاحب استخدام المخططات الشبكية كأداة لإدارة المشروع وما يجب عمله للتقليل من أثر هذه المشاكل على المشاكل. وبذلك تكتمل هذه الوحدة لتقدم لك معرفة متكاملة وشاملة عن كيفية التخطيط باستخدام المخططات الشبكية بهدف تنفيذ المشروع ضمن الوقت والكلفة والمواصفات المحددة واتفاق أطراف المشروع. 

وترد في ثنايا هذه الوحدة تدريبات وأسئلة تقويم ذاتي مع حلول وتعليقات لتقيس مدى فهمك لهذه الوحدة، ولتكون استفادتك من هذه الدراسة أكبر عليك الإجابة عن تلك الأسئلة وتقديم الإجابات إلى مرشدك الخاص ليقوم بتحويلها إلى مختصين في هذا المجال لتصحيحها، وتزويدك بنتيجتها مع الإجابات النموذجية عليها، وذلك بهدف تعزيز معلوماتك حول التخطيط باستخدام المخططات الشبكية. 


عزيزي الطالب، أهلاً بك مرة أخرى، ونرجو أن تستفيد وتستمع وأنت تدرس موضوعاتها المختلفة وتساعدنا في تقويمها من خلال أية ملاحظات. 




1. 2. الأهداف: 

بعد دراستك لهذه الوحدة ينتظر منك أن تكون قادراً على أن: 

1- تشرح أساسيات المخططات الشبكية. 

2- توضح الطرق المختلفة المستخدمة لتمثيل المخططات الشبكية. 

3- تبين كيفية استخدام التخطيط الشبكي لإعادة التخطيط. 

4- تقدر الوقت والكلف المصاحبة لنشاطات المشروع. 

5- تحسب الوقت المتوقع للمشروع. 

6- تحدد المعلومات اللازمة لإدارة المشروع. 

7- تشرح المقصود بتسريع المشروع. 

8- تتعرف على المشاكل المصاحبة لاستخدام المخططات الشبكية. 





1. 3. أقسام الوحدة 

تتفق أقسام الوحدة التسعة مع أهدافها إلى حد كبير، حيث نجد أن القسم الأول يغطي الهدف الأول، أما الهدف الثاني فيغطيه الأقسام الثاني والثالث والرابع، ويتحقق الهدف الثالث من خلال القسم الخامس، ويتحقق الهدف الرابع من خلال القسم السادس، كما يتحقق الهدفان الخامس والسادس من خلال القسم السابع، كما يتحقق الهدف السابع من خلال القسم الثامن، أما القسم التاسع فإنه يغطي الهدف الثامن. 

وبذلك فإن أقسام الوحدة التسعة تخدم الأهداف الثمانية التي تسعى هذه الوحدة لتحقيقها. 




1. 4 القراءات المساعدة

حاول أن تطلع على القراءات التالية لاتصالها المباشر والوثيق بموضوع هذه الوحدة، فرجوعك إليها سوف يفيدك، ويعمق فهمك واستيعابك لموضوعها، وهذه القراءات: 

1) عامر الدجاني، "طريقة المسار الحرج في إدارة المشاريع الإنشائية"، دار المستقبل العربي، مصر الجديدة، القاهرة، 1985. 

2) غالب عباسي، "أساسيات إدارة المشاريع المتكاملة"، المطابع المركزية، عمان، الأردن، 1995.

3) محمد الجار الله وجمال نواره، "إدارة المشاريع الهندسية"، دار جون وايلي وأبنائه، الناشر جامعة الملك سعود، الرياض، المملكة العربية السعودية، 1984. 

4) وليد ماضي، مترجم، تأليف هيد سيفن، "تسيير المشاريع"، دار المعرفة، دمشق، 1988. 

5) Harris, Robert B., Procedure And Arrow Networking Techniques For Construction, John Wiley & Sons, New York, U.S.A., 1978. 

6) Harrison, F. L., Advanced Project Management Gower Pulishing Company, England, 1981. 

7) Jain, K. C., Aggarwal, L. N., PERT and CPM, 2nd Ed., Khanna Publishers, Delhi, India, 1985. 

8) Kerzner, Harold Project Management: A systems Approach to Planning, Scheduling and Controlling, 3rd Ed., Van No strand Reinhold, NY, 1989. 

9) Meredith, Jack R. and Samuel J. Mantel, JR. Project Management; A Managerial Approach, 2nd E., John Wiley and Sons, New York, U.S.A., 1989. 

10) Moder, J.,: Philips, C.; and Davis, E., Project Management with CPM, PERT and Precedence Diagramming, 3rd Ed., Van No strand Reinhold Company, New York, U.S.A. 1983. 

11) Srinath, L. S., PERT and CPM: Principles and Applications, 2nd Ed., Affiliated East West Press Private ltd., New Delhi, 1975. 




1. 5. ما تحتاج إليه لدراسة الوحدة

إن كل ما تحتاج إليه لدراسة هذه الوحدة وفهمها هو أن تكون مستعداً للتعلم، موفراً المكان المناسب للدراسة، ثم احرص على تتبع الإرشادات التي توجهك لدراسة الوحدة. وحاول بجدية حل التدريبات، والإجابة عن أسئلة التقويم الذاتي لأنها تساعدك في مراجعة موضوعات الوحدة الرئيسية، وتعمق معلوماتك حول موضوعاتها. وإذا شعرت بحاجة لمناقشة بعض الموضوعات أو لطرح بعض الاستفسارات التي تثير اهتمامك فارجع إلى مرشدك دون تردد، وستجد منه العون. 




2. أساسيات في المخططات الشبكية

تعتبر طريقة المخطط الشبكي (Network Diagram Method) إحدى الطرق الحديثة نسبياً في إدارة المشاريع، التي ظهرت نتيجة لحاجات عجزت عن تلبيتها الطرق التي سبقتها، ونخص بالذكر طريقتين مخطط جانت والمخططات الانسيابية. 

في أواخر الخمسينات من القرن الحالي (1957 – 1958) ظهرت طريقة المخطط السهمي أو ما سمي في ذلك الوقت بطريقة المسار الحرج (Critical Path Method – CPM) كما وظهرت طريقة تقييم ومراجعة البرنامج (Program Evaluation & Review Technique) كأسلوبين لإدارة المشاريع واعتمدت هاتين الطريقتين في تمثيل المشروع على أسلوب النشاط على السهم. 

هناك طرق عدة لرسم الشبكة الممثلة للمشروع في علم إدارة المشاريع أهمها طريقة المخطط السهمي (Arrow Diagramming Method – ADM) التي تستخدم السهم لتمثيل النشاط أي يكون النشاط على السهم (Activity on Arow – AOA) بينما طريقة المخطط التصدري (Procedure Diagramming Method PDM) تستخدم العقدة أو الخانة أو الدائرة أو المربع لتمثيل النشاط أي يكون النشاط داخل الخانة (Activity on Node – AON). 

واجهت طريقة تمثيل النشاط بسهم بعض الصعوبات وخصوصاً فيما يتعلق بتمثيل النشاطات الوهمية حيث أن الاستخدام الخاطئ للنشاطات الوهمية في الشبكة قد يؤدي إلى تمثيل خاطئ للعلاقة بين النشاطات. فمن الممكن أن يؤدي الاستخدام  الخاطئ للنشاط الوهمي إلى اعتماد نشاط ما على نشاط آخر دونما حاجة أو جعل نشاط غير حرج نشاطاً حرجاً أو العكس، كما أن النشاطات الوهمية قد تزيد من تعقيد الشبكة والحسابات المتعلقة بها. وجاء ظهور طريقة المخطط التصدري على أيدي جون فوندال (John Fondahl) عام 1961 كحل للمشاكل المتعلقة بالنشاطات الوهمية حيث تميزت هذه الطريقة بعدم الحاجة إلى النشاطات الوهمية (محمد الجار الله)، (Harris) وقدرتها على إبراز التداخل بين النشاطات بطريقة أفضل كما. 




2. 1. أهمية استخدام المخططات الشبكية

تعود أهمية استخدام طريقة المخططات الشبكية كإحدى التقنيات الإدارية الحديثة إلى العديد من الجوانب من أهمها ما يلي: 

1) وضوح علاقة النشاطات المختلفة في المشروع ببعضها من حيث التتابع والتزامن. 

2) إمكانية استخدام مفهوم النشاط الوهمي في طريقة المخطط السهمي أو النشاطات المتداخلة في طريقة المخطط التصدري للتحكم بتوقيت بدء النشاط المقيد بزمن محدد أو نشاط سابق. 

3) سهولة العمليات الحسابية المستخدمة خصوصاً عندما تكون الشبكة لمشروع يحتوي على نشاطات عديدة. 

4) استخدام نظام ترقيم للدلالة على النشاطات يعطي مرجعاً سهلاً للعمليات الحسابية سواء كانت هذه الحسابات يدوية أو كانت باستخدام  الحاسوب. 

5) إظهار تأثير تأخر نشاط معين في المشروع في باقي نشاطات المشروع أو في المشروع ككل. 

6) القدرة على متابعة ومراقبة التنفيذ بدقة حسب الجدول الزمني لكل نشاط. 

7) إمكانية تحويل المخطط السهمي إلى مخطط ذي مقياس زمني يجمع مخطط جانت سابق الذكر والمخطط السهمي. 

8) إمكانية توزيع العمل بعد توضيحه وتفصيله على الدوائر المختلفة مما يؤدي إلى فاعلية وكفاية في تنفيذ ومراقبة المشروع. 

9) إن الشبكة وبعد وضع كافة المعلومات تعتبر مصدراً للمعلومات وأساساً لعملية إعادة التخطيط. 




2. 2. العلاقات المنطقية

في طريقة المخطط السهمي يمثل النشاط (Activity) بسهم (Arrow) يصل بين حدثين (Events)، حيث إن طول السهم الممثل للنشاط ليس له أي معنى مرتبط بالمدة الزمنية اللازمة لتنفيذ هذا النشاط. وكما وسيأتي فإن هذا الخط (السهم) يمكن أن يأخذ أي شكل كأن يكون منحنى أو زاوي الشكل أو مستقيماً لأن طبيعة إنشاء الشبكة قد تتحكم في شكل المخطط الشبكي لتلائم النموذج الإداري المقترح. 

إن أي نشاط له بداية ونهاية محددتين، ويعبر عن ذلك من حيث الارتباط الإداري والتنظيمي بالنشاطات السابقة أو اللاحقة من خلال الفواصل الموجودة على الشبكة، وهذه الفواصل أو الأقطاب هي ما يطلق عليه اسم حدث (Event)، والذي يعبر عن لحظة زمنية بين انتهاء النشاط السابق وبداية النشاط اللاحق، ولا تستغرق زمن، أي أنها عبارة عن فاصل زمني لحظي بين الزمن الحقيقي للنشاطات. 

وتختلف طريقة رسم المخطط التصدري عن المخطط السهمي حيث يتم تمثيل النشاط باستخدام عقدة أو خانة (Node) – قد تكون دائرة أو مربع مثلاً – وتحتوي على المعلومات المتعلقة بالنشاط، كاسم النشاط ورمزه والأوقات المبكرة والمتأخرة، بينما تمثل الوصلات (Links) التي تربط بين هذه النشاطات بخطوط (Lines). على العكس من المخطط السهمي حيث يمثل النشاط فيها بسهم بين حدث بداية النشاط وحدث نهاية النشاط وتظهر العلاقة بين هذه النشاطات من خلال ترتيبها في المخطط. 




2. 3. قواعد رسم المخططات الشبكية 

هناك أعراف يجب مراعاتها عند رسم المخططات الشبكية سواء باستخدام طريقة النشاط على السهم أو النشاط داخل الخانة، من أهمها ما يلي: 

1. في طريقة المخطط السهمي كل حدث – عدا حدثي البداية والنهاية – يجب أن ينتهي به نشاط ويبدأ منه نشاط على الأقل. 

2. في طريقة المخطط التصدري يكون هناك نقطة بداية واحدة ونقطة نهاية واحدة بغض النظر عن عدد نشاطات البداية أو النهاية.

3. الرسم دائماً باتجاه واحد أي أن تدفق الوقت باتجاه واحد. 

4. عند الترقيم يجب مراعاة أن يكون رقم النهاية أكبر من رقم البداية، أي رقم النشاط اللاحق أكبر من رقم النشاط السابق. 

5. لا يمكن البدء بأي نشاط معين قبل الانتهاء من جميع النشاطات السابقة التي تنتهي فيه.

6. يجب أن لا يكون هناك أكثر من نشاط واحد له نفس الوصف ويؤدي نفس العمل. 

7. في طريقة المخطط السهمي يوضع اسم أو رقم أو رمز النشاط فوق السهم وتوضع مدة النشاط تحت السهم الذي يمثله، بينما توضع بيانات النشاط داخل الخانة في طريقة المخطط التصدري. 

8. لكل نشاط في المشروع رقم فريد غير مكرر. 


الشكل (6 – 1) يبين الفريق في تمثيل النشاطات لكل من طريقة المخطط السهمي وطريقة المخطط التصدري. 






أسئلة التقويم الذاتي (1):

1- ناقش أهمية استخدام المخططات الشبكية في إدارة المشاريع. 

2- ما المقصود بالعلاقات المنطقية؟ 

3- ما الفرق بين في تمثيل المخطط الشبكي باستخدام طريقة المخطط السهمي وطريقة المخطط التصدري؟ 

4- اذكر أهم قواعد رسم المخططات الشبكية. 




3. طريقة المخطط السهمي 

كما ذكرنا في طريقة المخطط السهمي فإن النشاط يمثل بسهم يصل بين حدثين وهذا الخط (السهم) يمكن أن يأخذ أي شكل كأن يكون منحنى أو زاوي الشكل أو مستقيماً لأن طبيعة إنشاء الشبكة قد تتحكم في شكل المخطط الشبكي، الشكل (6 – 2) يمثل العلاقة بين النشاط والحدث. 






3. 1. بناء المخطط السهمي 

عزيزي الطالب بعد تقسيم المشروع إلى مجموعة النشاطات اللازمة لتنفيذه 

وإعداد قائمة النشاطات الخاصة به، مع بيان العلاقة ما بين النشاطات وما هي النشاطات التي يجب أن تنتهي قبل البدء في كل نشاط، نقوم بإعداد المخطط  السهمي الذي يمثل المشروع. 

لا توجد طريقة محددة لبناء هذا المخطط، إنما يوجد ثلاث تقنيات لإنشاء المخطط السهمي للمشروع اعتماداً على عدد النشاطات في الشبكة وعلى طبيعة العلاقة بين هذه النشاطات وهي: 

1- أن يبدأ بوضع حدث البداية للمشروع، ومن ثم وضع النشاط المنبثق عن هذا الحدث، بعد ذلك يوضع حدث النهاية عند رأس النشاط، ليكون حدث البداية للنشاط  اللاحق وهكذا حتى آخر نشاط وتسمى هذه الطريقة بطريقة الحدث البادئ. 

2- هذه الطريقة تدعي بطريقة الحدث المنتهي، حيث يتم وضع حدث النهاية للمشروع، ومن ثم يضاف له النشاطات الداخلة عليه ويضاف لهذه النشاطات أحداث البداية، ثم يضاف لها النشاطات الداخلة على تلك الأحداث وهكذا حتى نصل حدث بداية المشروع. 

3- تدعى هذه الطريقة بطريقة النشاط المستقل، حيث يبدأ المخطط بوضع النشاطات نفسها بشكل مبدئي، من حيث الاعتمادية على بعضها البعض، وبعد ذلك يتم وضع الأحداث الداخلية لتكون الفواصل بين النشاطات. من الخبرة لوحظ استخدام النشاطات الوهمية بكثرة في هذه الطريقة، ومن الواجب عند إعداد الشبكة النهائية التخلص من النشاطات الوهمية الزائدة. 

إن استخدام أي من الطرق السابقة يعتمد في الدرجة الأولى على رغبة الشخص الذي يقوم بتمثيل المخطط السهمي، حيث أن النتيجة واحدة في كل الأحوال. 




تدريب (1

تنوي شركة صناعية إقامة مصنع حيث أثبتت دراسة الجدوى الاقتصادية والدراسة الأولية وأبحاث السوق التي قامت بها أن المشروع ذو جدوى اقتصادية، بناء على ذلك قررت الشركة وضع مخطط للأعمال التنفيذية الواجب القيام بها خلال فترة معينة، وفيما يلي هذه النشاطات ومدة كل منها بالأسابيع: 

 
جدول (6 – 1)






إذا علمنا أن النشاطين (ح) و (ى) هما آخر نشاطين في المشروع فالمطلوب رسم المخطط السهمي الممثل للمشروع.



 
3. 2. المخطط السهمي ذو المقياس الزمني
 
تعرضنا في الوحدة السابقة إلى مخطط جانت، وتعرفنا على أسباب قصوره في أداء مهمته في إدارة المشاريع التي من أهمها عدم القدرة على إظهار علاقة النشاطات المختلفة ببعضها. وبعد ظهور المخططات السهمية ظهرت المخططات السهمية ذات المقياس الزمني (Time Scalled Network) التي حاولت الجمع بين أسلوب مخطط جانت وأسلوب المخططات السهمية في تمثيل المشاريع. الشكل (6 – 3) يبين أوجه التشابه بين كل من مخطط جانت في الشكل (6 – 3 أ) والمخطط السهمي في الشكل (6 – 3 ب) والمخطط السهمي ذي المقياس الزمني في الشكل (6 – 3 ج)، لنفس المشروع الذي تحدثنا عنه في التدريب رقم (1) بعد إعطاء أوقات للنشاطات.

 
عند التدقيق في النظر إلى الشكل (6 – 3ج) نلاحظ ما يلي:
 
1. يحتوي المخطط على محور أفقي يمثل الزمن ذلك لأن طول السهم في الشبكة السهمية ذات المقياس الزمني يدل على زمن النشاط الذي يمثله كما في مخطط جانت.

2. يتكون المخطط من عنصرين رئيسيين هما الأسهم وتمثل النشاطات والدوائر وتمثل الأحداث حيث إن المخطط السهمي ذا المقياس الزمني حالة خاصة من المخططات السهمية. 

3. بعض الأسهم رسمت بنوعين من الخطوط: جزء رسم بخط متصل كما في الشبكات السهمية، وجزء آخر رسم بخط متقطع كالخطوط التي ترسم بها النشاطات الوهمية حيث يمثل الجزء المرسوم بخط متصل زمن النشاط، ويمثل الجزء المرسوم بخط متقطع قيمة المرونة لذلك النشاط، وسنتحدث عن المرونة بأنواعها في جزء لاحق من هذا الفصل، ويدعى النشاط المرسوم بنوعين من الخطوط بالنشاط غير الحرج، بينما يدعى النشاط المرسوم بخط متصل بالنشاط الحرج. 

4. عند محاولة الوصول من حدث بداية المشروع إلى حدث نهايته نجد أن هناك أكثر من مسار يصل بين هذين الحدثين. بعض هذه المسارات تحتوي على نشاطات غير حرجة وتسمى بالمسارات غير الحرجة، بينما نجد مساراً واحداً على الأقل يتكون من نشاطات جميعها حرجة، ويسمى بالمسار الحرج. 






أسئلة التقويم الذاتي (2)

1- اذكر طرق بناء المخطط السهمي. 

2- ما الفرق بين المخطط السهمي، ومخطط جانت والمخطط ذو المقياس الزمني؟ 

3- ما هي أهم صفات المخطط ذو المقياس الزمني؟ 

4- ارسم المخطط الشبكي السهمي للأجزاء المختلفة للشبكات التالية والتي يمكن وصفها بما يلي: 


4-1) النشاط (ج) والنشاط (د) يعتمدان على كل من النشاطين (أ) و(ب). 

4 – 2) النشاط (ج) يعتمد على النشاطين (أ) و (ب) والنشاط (د) يعتمد على النشاط (ب). 

4- 3) النشاط (ج) يعتمد على النشاط (أ) والنشاط (د) يعتمد على النشاطين (أ) و(ب) 

4 – 4) النشاط (د) يعتمد على كل من النشاطين (أ) و(ج) والنشاط (هـ) يعتمد على كل من النشاطين (ب) و(ج) 

4-5) النشاط (د) يعتمد على كل من النشاطين (أ) و(ج) والنشاط (هـ) يعتمد على كل من النشاطين (ب) و(ج) والنشاط (و) يعتمد على النشاط (ج). 

4 – 6) النشاط (د) يعتمد على النشاطين (أ) والنشاط (هـ) يعتمد على النشاط (ب) والنشاط (و) يعتمد على كل من النشاطات (أ) و (ب) و (ج). 

4- 7) النشاط (د) يعتمد على النشاط (أ) والنشاط (هـ) يعتمد على كل من النشاطين (أ) و(ب) والنشاط (و) يعتمد على كل من النشاطين (ب) و (ج). 

4 – 8) النشاط (د) يعتمد على النشاط (أ) والنشاط (هـ) يعتمد على كل من النشاطين (أ) و(ب) والنشاط (و) يعتمد على كل من النشاطات (أ) و(ب) و(ج). 



5- الجدول التالي يمثل قائمة النشاطات لمشروع ما والمطلوب رسم المخطط السهمي الذي يمثل كل من هذه المشاريع مع ترقيمها. 





4. طريقة المخطط التصدري 

كما ذكرنا يمثل النشاط في طريقة المخطط التصدري بعقدة أو خانة وسوف نستخدم المربع للدلالة على ذلك. يعرف النشاط بالاسم أو الرمز أو الرقم حيث توضع معلومات النشاط داخل المربع وهي: رقم النشاط واسم النشاط أو رمزه وزمن النشاط ووقت البداية المبكر (و ب ب) ووقت البداية المتأخر (و ب ت) ووقت النهاية المبكر (و ن ب) ووقت النهاية المتأخر (و ن ت) كما هو مبين في الشكل (6 – 4) أدناه.






بناء المخطط التصدري  

بعد إعداد قائمة النشاطات مع توضيح العلاقة الاعتمادية بين النشاطات – بيان النشاطات السابقة لكل نشاط في المشروع – نقوم بتحديد نشاطي بداية ونهاية المشروع؛ النشاط الذي يبدأ به المشروع والنشاط الذي ينتهي به المشروع. في حالة وجود أكثر من نشاط بداية أو أكثر من نشاط نهاية للمشروع، نقوم بإضافة دائرة لتمثل بداية المشروع أو نهاية المشروع ثم نقوم بإعادة ترتيب قائمة النشاطات بحيث تكون دائرة البداية للمشروع في رأس القائمة ودائرة نهاية المشروع في آخرها، ثم نرتب باقي النشاطات حسب أرقامها أو تسلسل رموزها أو أي ترتيب آخر مناسب. 




تدريب (2): 

عزيزي الطالب ارجع إلى التدريب رقم (1) وحاول أن تمثل النشاطات المختلفة لمشروع إقامة المصنع باستخدام طريقة المخطط التصدري. 




أسئلة التقويم الذاتي (3

1- باستخدام طريقة المخطط التصدري ارسم المخطط الشبكي للأجزاء المختلفة للشبكات التالية والتي يمكن وصفها بما يلي: 


(1-1) النشاط (ج) والنشاط (د) يعتمدان على كل من النشاطين (أ) و(ب). 

(1 – 2) النشاط (ج) يعتمد على النشاطين (أ) و (ب) والنشاط (د) يعتمد على النشاط (ب). 

(1- 3) النشاط (ج) يعتمد على النشاط (أ) والنشاط (د) يعتمد على النشاطين (أ) و(ب) 

(1 – 4) النشاط (د) يعتمد على كل من النشاطين (أ) و(ج) والنشاط (هـ) يعتمد على كل من النشاطين (ب) و(ج) 

(1-5) النشاط (د) يعتمد على كل من النشاطين (أ) و(ج) والنشاط (هـ) يعتمد على كل من النشاطين (ب) و(ج) والنشاط (و) يعتمد على النشاط (ج). 

(1 – 6) النشاط (د) يعتمد على النشاطين (أ) والنشاط (هـ) يعتمد على النشاط (ب) والنشاط (و) يعتمد على كل من النشاطات (أ) و (ب) و (ج). 

(1- 7) النشاط (د) يعتمد على النشاط (أ) والنشاط (هـ) يعتمد على كل من النشاطين (أ) و(ب) والنشاط (و) يعتمد على كل من النشاطين (ب) و (ج). 

(1 – 8) النشاط (د) يعتمد على النشاط (أ) والنشاط (هـ) يعتمد على كل من النشاطين (أ) و(ب) والنشاط (و) يعتمد على كل من النشاطات (أ) و(ب) و(ج). 



2- الجدول التالي يمثل قائمة النشاطات لمشروع ما والمطلوب رسم المخطط التصدري الذي يمثل كل من هذه المشاريع مع ترقيمها. 






5. النشاطات السلمية/ المتكررة

عزيزي الدارس توضح الأمثلة التي تناولنا نوعين من العلاقات، الأولى علاقات النشاطات المتتابعة؛ أي تلك النشاطات التي لا يمكن تنفيذها في نفس  الوقت لأنها تعتمد على بعضها، والثانية علاقة النشاطات المتزامنة؛ أي التي نستطيع تنفيذها في نفس الوقت لأنها لا تعتمد على بعضها.

ولكن في الواقع العملي قد يصادفنا نوع آخر من النشاطات المتكررة المتشابهة التي تتطلب قبل إجرائها أن يكون قد تم إنجاز جزء من نشاط سابق أيضاً متكرر ومتشابه، وليس كل النشاط. مثل هذه المشاريع مشروع شق طريق ذو طبيعة متشابهة أو بناء مجموعة من البنايات المتشابهة أو فتح مجموعة فروع متشابهة لمؤسسة ما في مناطق مختلفة. 

قد يكون الحل الأكثر قبولاً تجزئ العمل في المشروع إلى أجزاء كل منها يعتمد على الانتهاء من العمل في الجزء السابق بحيث تنتقل فرق العمل من جزء إلى آخر حسب مخطط مدروس يضمن الاستخدام الأفضل للموارد حيث لا تبقى الموارد معطلة إلا في أقل حدود ممكنة. ولكي تمثل المخططات الشبكية مثل هذا التجزئ للنشاطات في الواقع نقوم أيضاً بتجزئ النشاطات حيث ينتهي شكل المخطط إلى شكل يسمى شكلاً متكرراً أو سلمياً (Ladder/ Repetitive Network)، وتسمى النشاطات المكونة له بالنشاطات المتكررة (Repetitive Activities) أو السلمية (Ladder Activities). 





تدريب (3

المشروع المطلوب تنفيذه هو شق طريق طوله 20 كيلو متر ذو طبيعة متشابهة ويتضمن العمل القيام بثلاثة أنواع من النشاطات يقوم بكل واحد منها فريق عمل منفصل، وهذه النشاطات هي:

أ- تمهيد الطريق: حيث يتطلب تمهيد الكيلو متر الواحد من قبل فريق العمل المختص يوم عمل مثلاً. 

ب- رصف الطريق: حيث يتطلب رصف الكيلو متر الواحد من قبل فريق المختص المختصين يومين مثلاً. 

ج- تعبيد الطريق: حيث يتطلب تعبيد الكيلو متر الواحد من قبل فريق العمل المختص أربعة أيام مثلاً علماً بأن الفرق العمل المشار إليها متفرغة كلياً لهذا المشروع وقد كانت توصية الشركة المصممة تقسيم المشروع إلى أجزاء متشابهة طول كل منها خمسة كيلو مترات. 




أسئلة التقويم الذاتي (4

1- ما هي أنواع العلاقات التي تستخدم لتمثيل المخططات الشبكية؟

2- ما المقصود بالمخطط المتكرر؟ متى يستخدم؟ ناقش. 




6. التحليل الشبكي كأساس لإعادة التخطيط: 

إن استخدام النماذج الشبكية في إدارة المشاريع أثبتت جدواها على مدى الفترة الماضية كنظام متكامل وخصوصاً في المشاريع الكبيرة حتى أصبح يطلق على هذا العلم إدارة المشروع الكاملة (Complete Project Management – CPM). وتبرز أهمية التحليل الشبكي كنظام في قدرته على التخطيط للمشروع من بدايته ومراقبته ومتابعته وإعادة تخطيطه أثناء تنفيذه وحتى تسليمه.

قبل الخوص في تفاصيل مراحل التحليل الشبكي واستخدامه لإعادة التخطيط دعنا نتعرض لمفهوم النظام الشبكي. تستعمل كلمة نظام (System) للتعبير عن مجموعة من النشاطات (Activities) أو الوظائف (Tasks) اللازمة لإنجاز هدف محدد، ففي حالة المخططات السهمية المخطط عبارة عن نظام يتكون من نشاطات ويعبر عن كل نشاط بسهم (Arrow)، تفصيل بينها أحداث (Events) على شكل دوائر، وهذه النشاطات تكون مرتبة بحيث تظهر علاقة النشاطات بعضها ببعض. أما في حالة المخططات التصديرية فالنظام يتكون من نشاطات ويعبر عن كل نشاط بخانة (Node)، مربع أو دائرة تربط بينها الوصلات (Links) لإظهار علاقة هذه النشاطات بعضها ببعض؛ وعليه يمكن القول إن المخططات السهمية أو التصديرية عبارة عن نظم. 

تمر عملية التحليل الشبكي للمشروع من بدايته حتى نهايته بثلاث مراحل رئيسية هي: مرحلة التخطيط والتنظيم، ومرحلة الجدولة، ومرحلة المراقبة، لذا دعنا عزيزي الطالب نصف بإيجاز كلاً من هذه المراحل.




أولاً مرحلة التخطيط والتنظيم 

يتم خلال هذه المرحلة دراسة المشروع ووضع الخطط الكفيلة بتنفيذه من خلال المعطيات المتوفرة ثم تحديد قائمة النشاطات (Activity List) وهيكل تقسيم العمل (Work Breakdown Structure – WBS). في هذه المرحلة يجب تحديد الزمن (Duration) والموارد (Resources) اللازمة لتنفيذ هذا النشاط ثم نرسم المخطط الذي يمثل المشروع. 




ثانياًمرحلة الجدولة 

نقوم في هذه المرحلة بتحليل المخطط من أجل معرفة الأوقات الأربعة ومقدار مرونة (Float) كل نشاط ومعرفة المسار أو المسارات الحرجة (Critical  Paht)، والزمن الذي سيستغرقه تنفيذ المشروع (Projcet Duration). ثم نقوم بدراسة كلفة المشروع، وتأثير زيادة أو اختصار زمن النشاطات المختلفة في كلفة المشروع، وأثر ذلك في مدة المشروع، للوصول إلى أنسب وقت وكلفة للمشروع، بعد ذلك نقوم بجدولة الموارد المتاحة للمشروع من أجل تنفيذه خلال الوقت والكلفة المحددين، ووضع المخططات النهائية بناء على ذلك. 

في حالة الحاجة إلى تغيير أي من البيانات نلاحظ الحاجة إلى العودة إلى مرحلة التخطيط وإعادة التخطيط.




ثالثاًمرحلة المراقبة 

بعد وضع الخطة النهائية للمشروع ننتقل إلى مرحلة التنفيذ (Implementation)، حيث يتم تنفيذ ما تم التخطيط له وجدولته خلال المرحلتين السابقتين. إن الهدف من المراقبة (Control) في مرحلة التنفيذ هو ضمان تنفيذ ما تم تخطيطه وجدولته من أجل الوصول إلى الهدف النهائي للمشروع، وتتم عملية المراقبة عن طريق متابعة المشروع للحصول على معلومات ميدانية عن تقدم العمل ثم مقارنة وتقييم هذه المعلومات مع الخطة الموضوعة للمشروع.

في حالة وجود أي انحرافات يجب دراسة وتقييم هذا الانحراف والتنبؤ بتأثيره في المشروع كوحدة واحدة ثم العمل على تصحيح هذا الانحراف وتقليل تأثيره بقدر الإمكان في المدة والكلفة والمواصفات للمشروع حتى إذا اقتضى ذلك إعادة التخطيط كما هو مبين في الشكل، ويتم توثيق جميع هذه المعلومات حتى نهاية المشروع. 


الشكل (6 – 5) يوضح مراحل تحليل النظام الشبكي، وعلاقة هذه المراحل ببعضها ويبين كيفية استخدام التحليل الشبكي لإعادة التخطيط من بدايته وحتى النهاية. 






7. تقدير أوقات و/ أو الكلف المصاحبة للنشاطات المختلفة 

عزيزي الطالب إن تقسيم المشروع إلى النشاطات أو العمليات المكونة له يختلف من مشروع إلى آخر ويعتمد على المعرفة والخبرة السابقة، ففي المشاريع الصغيرة حيث تكون العمليات بسيطة نجد أن تقسيم المشروع إلى نشاطات عملية سهلة، وكلما كبر المشروع زادت النشاطات والموارد المطلوبة من أجل تنفيذ هذه النشاطات، وزادت مراحل التنفيذ وزمن التنفيذ. 

كما ذكرنا في الوحدة الرابعة فإننا نقسم المشروع إلى نشاطات ونعرف كل نشاط بالتفصيل ونحدد له الوقت المتوقع اللازم والكلفة المناسبة بإحدى الطرق التالية: 

1. اعتماداً على مشاريع سابقة مشابهة للمشروع قيد الدراسة حيث نعتمد في مثل هذه المشاريع على الإحصائيات السابقة والمعلومات المخزونة كما في المشاريع المتكررة مثل مشاريع المباني ودراسات الجدوى.

2. اعتماداً على خبراء في مجال المشروع قيد الدراسة بحيث يكونوا على علم ودراسة بالمشروع والمطلوب وعلى مستوى عال من الخبرة.

3. في المشاريع الجديدة التي لا يوجد لها سابقة ولم تنفذ من قبل مثل مشاريع البحث والتطوير وفي حالة استخدام طريقة تقييم ومراجعة البرنامج نحصل على الوقت المتوقع بعد الحصول على تقدير لأوقات النشاط الثلاثة – التفاؤلي والأكثر احتمالاً والتشاؤمي – من الخبراء ونقوم بحساب الوقت المتوقع لإنهاء النشاط باستخدام المعادلة التالية: 






حيث أن: 

الزمن التفاؤل – (أ) (Optirnistic Time – a) هو الزمن المتوقع لتنفيذ النشاط عندما تكون ظروف تنفيذ النشاط مثالية، ولا يحتمل تنفيذ النشاط في وقت أقصر. 

الزمن الأكثر احتمالاً – (م) (Probable Time – m) متوقع لتنفيذ النشاط عندما تكون ظروف تنفيذ النشاط طبيعية وجيدة ولكن ليست مثالية.

الزمن التشاؤمي – (ب) (Pessimistic Time – b) وهو الزمن المتوقع لتنفيذ النشاط عندما تكون ظروف التنفيذ سيئة وهو الوقت الأطول، ولا تدخل هنا الظروف غير الطبيعية أو الكوارث مثل الزلازل والفيضانات وما إلى ذلك.

طريقة تقييم ومراجعة البرنامج (Program Evaluation & Review Technique) مبنية على أسس إحصائية حيث الوقت المتوقع لإنهاء نشاط ما هو إلا عبارة عن الوسط لأوقات النشاط الثلاثة – التفاؤل والأكثر احتمالاً والتشاؤمي. إن طريقة تقييم ومراجعة البرنامج قد وجدت من أجل المشاريع غير المتكررة التي لا يوجد مشاريع مشابهة لها، وغالباً ما تكون في مواضيع متخصصة جداً كما أن التجارب العملية أثبتت الدقة المبنية لهذا الوسط الحسابي.




أسئلة التقويم الذاتي (5

1- ما المقصود بنظام التحليل الشبكي؟ هل هو نظام حقاً؟ ناقش. 

2- كيف يمكن استخدام نظام التحليل الشبكي لإعادة التخطيط؟

3- ما هي طرق تقدير الوقت للمشروع؟ 

4- ما المقصود بطريقة تقييم ومراجعة البرنامج؟ متى تستخدم هذه الطريقة في إدارة المشاريع؟ 

5- أوجد الوقت المتوقع لكل نشاط في المشروع أدناه: 






8. إيجاد الوقت اللازم للمشروع

الهدف من إيجاد الوقت اللازم للمشروع هو إعطاء متخذ القرار (Decision Maker) مختلف المعلومات منها ما هو متعلق بالمشروع ككل ومنها ما هو متعلق بالنشاطات المكونة للمشروع. وللحصول على المعلومات المطلوبة هناك العديد من  العمليات الحسابية التي يجب تطبيقها على المخطط الشبكي بعد إنشائه، ومن الفوائد التي نجنيها من تطبيق هذه العمليات الحسابية على المخطط: 




أولاً على صعيد المشروع ككل

1) متى سينتهي المشروع كاملاً. 

2) ما هي النشاطات الحرجة (Critical Activities)، أي التي تؤثر في نهاية المشروع في حالة تأخرها وبالتالي يجب الحرص على زمن بداية ونهاية هذه النشاطات. 

3) النشاطات غير الحرجة، أي التي لا تؤثر في نهاية المشروع فيما لو تأخرت بمقدار زمني معين يتم تحديده من خلال عملية الجدولة. 

4) في تاريخ زمني محدد هل ينتهي المشروع حسب الخطة أم لا، وفي حالة تأخر المشروع، ما هي قيمة هذه الفترة الزمنية؟ 




ثانياًعلى صعيد النشاطات

1) إعطاء الزمن لبدء أي نشاط ولنهاية النشاط. 

2) بيان التواريخ التي يمكن أن يسمح لغايتها تأجيل بداية أي نشاط من خلال حساب قيمة المرونة (الوقت الفائض) لذلك النشاط. 





8. 1. الأوقات الأربعة للنشاط

يتميز كل نشاط في المخطط بأربعة أوقات، وهذه الأوقات الأربعة يمكن الحصول عليها من خلال عمليات حسابية سنوردها لاحقاً بعد تعريف هذه الأزمنة الخاصة بكل نشاط: 

1) وقت البداية المبكر (و ب ب) (Earliest Start Time – EST): وهو أبكر وقت لابتداء نشاط ما بدون مخالفة متطلبات النشاطات التي تسبقه. لا يمكن للنشاط أن يبدأ قبل هذا الوقت.

2) وقت النهاية المبكر (و ن ب) (Earliest Finish Time – EFT): وهو أبكر وقت يمكن أن ينتهي عنده النشاط إذا بدأ في وقت البداية المبكرة. لا يمكن أن ينتهي هذا النشاط قبل هذا التاريخ. 

3) وقت النهاية المتأخر (و ن ت) (Latest Finish Time – LFT): وهو آخر وقت يمكن أن ينتهي عنده النشاط دون أن يؤدي إلى تأخير المشروع ككل عن المدة المحددة.

4) وقت البداية المتأخر (و ب ت) (Latest Start Time – LST): وهو آخر وقت يمكن لأي نشاط أن يبدأ به دون تأخير المشروع ككل، وهو ناتج طرح مدة النشاط من وقت النهاية المتأخرة. 




8. 2. المرور الأمامي 

الهدف من استخراج المرور الأمامي (Forward Pass) تحديد الزمن الكلي للمشروع ووقت البداية المبكر والنهاية المبكر للنشاطات المختلفة بدءاً من أول حدث وهو حدث البداية للمشروع وحتى آخر حدث وهو حدث النهاية للمشروع. 

من المهم قبل البدء بحسابات المرور الأمامي معرفة زمن بداية المشروع، وقت البداية المبكر لأول نشاط في المشروع. عادة يكون الوقت المبكر لبداية المشروع صفراً أو محدداً من قبل الإدارة. بعد تحديد وقت بداية المشروع نبدأ بسلسلة من العمليات الحسابية من أجل معرفة وقت البداية المبكر ووقت النهاية المبكر لكل نشاط من نشاطات المشروع اعتماداً على العلاقات التالية: 

1- وقت البداية المبكر لأول نشاط في المشروع يساوي وقت بداية المشروع المحددة من قبل الإدارة، أي؛ 

و ب ب لأول نشاط = و ب ب لأول نشاط

2- وقت النهاية المبكر للنشاط = وقت البداية المبكر للنشاط + زمن النشاط. 

و ن ب للنشاط = و ب ب للنشاط + زمن النشاط 

3- في حالة ارتباط النشاط صاحب العلاقة باتجاه أو مسار واحد يكون: 

وقت البداية المبكر للنشاط = وقت النهاية المبكرة للنشاط السابق 

و ب ب للنشاط = و ن ب للنشاط السابق
 
وفي حالة وجود أكثر من مسار أو اتجاه أي أكثر من نشاط سابق ينتهي في حدث بداية نشاط ما، يكون وقت لبداية المبكر لهذا النشاط، أي؛ 

= أعظم {و ن ب للنشاطات السابقة}

ولكل مسار أو اتجاه يرتبط به النشاط صاحب العلاقة، أي لكل نشاط من النشاطات السابقة. 

4- وقت النهاية المبكر للمشروع يساوي وقت النهاية المبكر لآخر نشاط في المشروع، أي؛ 

و ن ب للمشروع = و ن ب لنشاط النهاية 

وفي حالة انتهاء المشروع بأكثر من نشاط يكون وقت النهاية المبكر للمشروع يساوي أكبر وقت نهاية مبكر لنشاطات نهاية المشروع 

و ن ب للمشروع = أعظم {و ن ب من نشاطات النهاية}




تدريب (4

الشكل (6 – 6) يمثل المخطط السهمي لمشروع موضحاً عليه رموز النشاطات والمدة اللازمة لتنفيذ كل نشاط بالأيام والمطلوب: 

1- إيجاد وقت البداية المبكر لكل نشاط.

2- إيجاد وقت النهاية المبكر لكل نشاط. 

3- إيجاد النهاية المبكرة للمشروع علماً بأن تاريخ بداية المشروع هو (صفر). 






8. 3. المرور الخلفي 

على العكس من المرور الأمامي الذي يزودنا بأوقات البداية والنهاية المبكرة للنشاطات، فإن المرور الخلفي (Backward Pass) يزودنا بأوقات البداية والنهاية المتأخرة لتلك النشاطات في المشروع. وعلى العكس من المرور الأمامي الذي نبدأ فيه من بداية المشروع باتجاه النهاية، فإن المرور الخلفي نبدأ فيه من نهاية المشروع ونرجع باتجاه البداية ومن هنا كانت التسمية بالمرور الخلفي.

فبعد أن نكون قد أوجدنا وقت النهاية المبكر للمشروع، فإننا نساويه بوقت النهاية المتأخر للمشروع ونبدأ بالحسابات المتعلقة بإيجاد وقت النهاية والبداية المتأخرين للنشاطات كما هو موضح في العلاقات التالية: 

1- وقت النهاية المتأخر للمشروع يساوي وقت النهاية المبكر للمشروع فرضاً أو يحدد من قبل الإدارة، وأيضاً يساوي وقت النهاية المتأخر لنشاط النهاية، أي؛ 
و ن ت للمشروع = و ن ب للمشروع = و ن ت لنشاط النهاية 

2- وقت البداية المتأخر للنشاط يساوي وقت النهاية المتأخر للنشاط مطروحاً منه زمن النشاط، أي؛ 
و ب ت النشاط = و ن ت للنشاط – الزمن للنشاط 

3- وقت النهاية المتأخر للنشاط يساوي وقت البداية المتأخر للنشاط اللاحق، وفي حالة وجود أكثر من مسار يكون وقت النهاية المتأخر للنشاط عبارة عن أصغر وقت بداية متأخر من جميع النشاطات اللاحقة؛ 
و ن ت للنشاط = أصغر {و ب ت للنشاطات اللاحقة}

4- وقت البداية المتأخر للمشروع يساوي وقت البداية المتأخر لأول نشاط في المشروع، أي أن؛ 
و ب ت للمشروع = و ب ت لأول نشاط 

في حالة وجود أكثر من مسار في بداية المشروع، يكون وقت البداية المتأخر للمشروع أصغر آخر وقت ابتداء لجميع النشاطات؛ 
و ب ت للنشاط = أصغر {و ب ت لجميع نشاطات البداية}





تدريب (5

أوجد وقت البداية المتأخر ووقت النهاية المتأخر لكل من النشاطات في التدريب السابق رقم  (4) باستخدام المرور الخلفي 





8. 4. المسار الحرج 

المسار الحرج هو أطول طريق أو مسار متصل في الشبكة أو هو المسار الذي لا يوجد فيه وقت فائض ويتكون من مجموعة من النشاطات المختلفة، وفي نفس الوقت فإن هذا المسار يحدد أقل وقت يمكن خلال إنجاز المشروع. 

إن التأخير في تنفيذ أي نشاط من النشاطات الحرجة سيؤدي إلى تأخير تسليم المشروع. ومن المهم ملاحظة أن الوقت الفائض أي قيم المرونة الأربعة لجميع النشاطات التي تقع على المسار الحرج تساوي صفراً ويمكن أن يكون للمشروع أكثر من مسار حرج واحد. وتسمى النشاطات التي تقع على المسار الحرج بالنشاطات الحرجة وتسمى باقي النشاطات بالنشاطات غير الحرجة. ويمكن إيجاد المسار الحرج للمشروع باستخدام واحدة أو أكثر من الطرق التالية: 


(1) باستخدام المخطط الشبكي 

من المخطط الشبكي للمشروع نقوم بتحديد جميع المسارات التي يمكن من خلالها الوصول من بداية المشروع إلى نهايته، بعد ذلك نقوم بحساب الزمن اللازم لإنجاز كل من المسارات التي قمنا بتحديدها، فيكون المسار الحرج هو المسار الذي يحتاج إلى أطول وقت لإنجازه. 


(2) باستخدام أوقات النشاط الأربعة في المخطط 

يتكون المسار الحرج من النشاطات المتصلة التي تفي بالشروط التالية لكل نشاط: 

أ. وقت البداية المبكر = وقت البداية المتأخر.

ب. وقت النهاية المبكر = وقت النهاية المتأخر.

ج. وقت البداية المبكر + زمن النشاط = وقت النهاية المتأخر – زمن النشاط 



(3) باستخدام أوقات النشاط من الجدول 

تتميز النشاطات المكونة للمسار الحرج بأن قيم المرونة لها تساوي صفراً، بناء عليه وبعد حساب قيم المرونة لكل من النشاطات المكونة للمشروع، فإن أي نشاط تكون جميع قيم المرونة له مساوية للصفر، يكون نشاطاً حرجاً وعليه فإن سلسلة النشاطات التي تربط حدث بداية المشروع مع حدث نهايته تكون المسار الحرج. 





8. 5. الوقت الفائض 

الوقت الفائض أو ما يسمى أحياناً بالمرونة (Float) هي مقدار التعويم الذي يتمتع به النشاط غير الحرج. تتكون نشاطات المشروع من نوعين من النشاطات من ناحية وجود أو عدم وجود قيمة للمرونة، فالنشاطات التي تقع على المسار الحرج لا يوجد لها وقت فائض وتسمى بالنشاطات الحرجة وهي تلك النشاطات التي ستؤدي إلى تأخير المشروع فيما لو تأخرت، أما النشاطات غير الحرجة فهي تلك النشاطات التي يوجد لها قيمة مرونة، بمعنى أنه من الممكن تأخير البداية أو النهاية المبتكرين بمقدار هذه المرونة دون تأخير المشروع ككل.

من المعروف إن وقت البداية المبكر ووقت النهاية المتأخر يمثلان الزمنيين اللذين يجب أن يتم إنجاز النشاط فيما بينهما، والفترة الزمنية الفائضة عن زمن النشاط فيما بين هذين الحدثين تسمى بالمرونة في إنجاز النشاط، وتنقسم وفقاً لمدى تأثيرها على النشاطات السابقة واللاحقة إلى الأنواع التالية: 


أولاًالمرونة الكلية (م ك) – (Total Float TF) 

وهي الفترة الزمنية التي نستطيع تأخير البدء في النشاط دون تأخير موعد إنهاء المشروع. 


ثانياًالمرونة الحرة (م ح) – (Free Float FF) 

وهي الفترة الزمنية التي نستطيع تأخير البدء في النشاط بمقدارها دون التأخير في موعد إنهاء المشروع أو موعد بداية أي نشاط لاحق. 


ثالثاًالمرونة المتداخلة (م م) – (Interfering Float INTF) 

وهي الفترة الزمنية التي يمكن تأخير البدء في النشاط بمقدارها دون التأخير في موعد إنهاء المشروع، علماً بأنها ستؤدي إلى تأخير البدء في بعض النشاطات التي تليها.


رابعاً المرونة المستقلة (م ق) – (Independent Float INDF) 

وهي الفترة التي يمكن تأخير البدء في النشاط بمقدارها، دون التأخير في موعد إنهاء المشروع أو موعد بداية أي نشاط لاحق أو دون أن يتأخر النشاط المعني نتيجة أي تأخير في أي نشاط سابق ضمن حدوده، بمعنى أن ينتهي عند أو قبل وقت النهاية المتأخرة. 



يمكن حساب أنواع المرونة الأربعة من وقت النشاط اعتماداً على المعادلات التالية: 

1- المرونة الكلية للنشاط (م ك للنشاط) وتساوي وقت البداية المتأخر مطروحاً من وقت البداية المبكر للنشاط؛
 
= و ب ت للنشاط – و ب ب للنشاط

أو تساوي وقت النهاية المتأخر مطروحاً منه وقت النهاية المبكر للنشاط؛

= و ن ت للنشاط – و ن ب للنشاط


2- المرونة الحرة للنشاط (م ح للنشاط) تساوي أصغر وقت بداية مبكر للنشاطات اللاحقة مطروحاً منها وقت النهاية المبكر للنشاط؛ 

= أصغر {و ب ب للنشاطات اللاحقة} – و ن ب للنشاط


3- المرونة المتداخلة للنشاط (م م للنشاط) وتساوي المرونة الكلية مطروحاً منه المرونة الحرة للنشاط؛ 

= م ك للنشاط – م ح للنشاط

ومن الجدير ذكره أن قيمة المرونة المتداخلة دائماً أقل أو تساوي المرونة الكلية. 


4- المرونة المستقلة للنشاط (م ق للنشاط) وتساوي أصغر وقت بداية مبكر للنشاطات اللاحقة مطروحاً منه أعظم وقت نهاية متأخر للنشاطات السابقة مطروحاً منه زمن النشاط، وفي حالة الحصول على قيمة أقل من صفر، تكون قيمة المرونة المستقلة تساوي صفراً ويعبر عن قيمة المرونة المستقلة لنشاط بما يلي: 

أعظم {[أصغر (و ب ب  للنشاط اللاحق) – أعظم (و ن ت للنشاط السابق) – الزمن للنشاط]، أو صفراً}


عزيزي الطالب لا تنسى أن قيم جميع أنواع المرونات للنشاطات الحرجة وهي التي تقع على المسار الحرج دائماً يساوي صفراً. لغايات هذه الوحدة سنكتفي بإيجاد المرونة الكلية والحرة للنشاط.





تدريب (6

أوجد قيم المرونة الكلية والحرة للمشروع الذي قمنا بحساب أوقات البداية والنهاية له في التدريبين رقم (4) و(5). 




8. 6. استخدام الجداول في إدارة المشروع

عزيزي الطالب حتى الآن تعلمنا عدة أدوات للتخطيط للمشروع والسيطرة عليه من بدايته وحتى نهايته، والجداول هي عبارة عن أداة مكملة لعملية إدارة المشاريع. وقد تستخدم الجداول لغايات إعداد تقارير عن المشروع وإدارته، وهي طريقة سهلة وفعالة، وخصوصاً في المشاريع الكبيرة.

نشأت الحاجة لإعداد مثل هذه جداول في حالة المشاريع الكبيرة التي يصعب السيطرة عليها ومتابعتها باستخدام أداة واحدة للإدارة. ولتعبئة هذا الجدول يمكن إتباع الخطوات التالية: 

1. إملأ البيانات الخاصة لكل نشاط مثل رقم النشاط، اسم النشاط، الوقت اللازم لإنجازه، وأية بيانات أخرى. 

2. من المخطط الشبكي إملأ وقت البداية المبكر (و ب ب) ووقت النهاية المتأخر لكل نشاط.

3. اجمع الزمن اللازم لتنفيذ النشاط ووقت البداية المبكر للحصول على وقت النهاية المبكر (و ن ب).

4. اطرح الزمن اللازم لتنفيذ النشاط من وقت النهاية المتأخر (و ن ت) للحصول على وقت البداية المتأخر (و ب ت).

5. لإيجاد الوقت الفائض (م ك) و (م ح) طبق المعادلات التي ذكرناها في الجزء السابق.

معظم برامج الحاسوب التي تستخدم لإدارة المشاريع لها القدرة على تزويد المستخدم بمثل هذا الجدول.




تدريب (7): 

لخص بيانات المشروع التي قمت بها في التدريبات (3) و(4) و(5) في صيغة جدول. ما الفائدة من هذا الجدول؟





أسئلة التقويم الذاتي (6

1- اذكر أوقات النشاط الأربعة، وما الفرق بينها؟

2- كيف يمكن إيجاد مدة المشروع وما هي الخطوات الحسابية الواجب إتباعها؟

3- ما المقصود بالمرور الأمامي للمخطط الشبكي؟

4- ما المقصود بالمرور الخلفي للمخطط الشبكي؟

5- أيهما أهم المرور الأمامي أم المرور الخلفي؟ ولماذا. 

6- ما المقصود بالنشاطات الحرجة للمشروع؟ 

7- ما هو المسار الحرج، وهل يمكن وجود أكثر من مسار حرج في المشروع الواحد؟ 

8- اذكر الطرق المختلفة لتحديد المسار الحرج. هل يختلف المسار الحرج حسب الطريقة المتبعة؟ لماذا؟

9- ما أهمية الجداول في تلخيص بيانات المشروع؟ وكيف يمكن استخدامها في إدارة المشروع؟ 





9. تسريع المشروع 

عزيزي الدارس الهدف الرئيسي من تسريع المشروع هو معرفة كيف يمكن تقليل (Reduce) مدة المشروع بأقل زيادة ممكنة في الكلفة المباشرة (Direct Cost) وذلك عن طريق تسريع (Exedite) النشاطات ذات الكلفة الأقل، كل ذلك بفرض عدم محدودية الموارد (Unlimited Resources)؛ أي أن جميع الموارد المطلوبة متوفرة. 





9. 1. لماذا تسريع المشروع؟ 

إن الحاجة إلى تسريع المشروع قد تنشأ عن عدة أسباب منها رغبة الإدارة في إنهاء المشروع في وقت أبكر من الوقت المجدول بسبب وجود حوافز معينة أو رغبة صاحب العمل لإنهاء المشروع قبل الوقت المبكر المتوقع نظراً لأهمية المشروع سواء الاقتصادية أو غيرها. وعند الحديث عن تسريع المشروع يطرح السؤال التالي نفسه؛ ما هي الأسباب الموجبة لدراسة بدائل الوقت والكلفة ولماذا نختصر أو نضغط وقت نشاط أو مشروع؟


للإجابة على هذه التساؤلات نورد النقاط التالية؛ 

1- إن الوقت يساوي مال؛ أي أن للوقت كلفة وبالتالي فإن الزيادة في مدة المشروع تعني زيادة في كلفة المشروع. 

2- إن زيادة مدة المشروع تعني زيادة الكلفة وبالتالي فقدان إمكانية الفرص البديلة (Opportunity Cost). 

3- غالباً ما تفرض شروط العقد أو الاتفاق على إنهاء نشاط معين أو مشروع ما ضمن فترة زمنية محدودة بحيث يترتب على أي زيادة في زمن التنفيذ أو أي تأخير عن موعد التسليم كلفة إضافية ممثلة بشروط جزائية، وعليه يصبح للوقت كلفة إضافية غير تلك التي ذكرناها في البنود السابقة. 

4- إن اختصار أو ضغط زمن أي نشاط أو مشروع يكون بزيادة مستوى الموارد المستخدمة في ذلك المشروع خلال فترة التنفيذ، مما قد يؤدي إلى سوء استخدام أو تدني الكفاءة في استخدام هذه الموارد، وبالتالي زيادة كلفة الموارد أو كلفة المباشرة في المشروع بصورة غير مبررة أو مقبولة. 

وعليه فلابد من دراسة جميع البدائل المتاحة لتنفيذ أي مشروع للخروج بالحل الأمثل أو البديل الأفضل، من أجل تنفيذ المشروع، بمعنى الوصول إلى أقل كلفة للمشروع، آخذين بالاعتبار أن للزمن كلفة. 





9. 2. تعريفات 

قبل الخوض في قواعد ضغط المخطط سوف نستعرض بعض التعريفات والفرضيات الأساسية: 

الوقت الطبيعي للنشاط أو المشروع (و ط) (Normal Time)؛ هو الزمن اللازم لإنجاز أو تنفيذ النشاط في ظل الظروف الطبيعية دون إبطاء أو تعجيل. 

الكلفة الطبيعية للنشاط أو المشروع (ك ط) (Normal Cost)؛ وهي كلفة النشاط أو المشروع عند تنفيذه أو إنجازه خلال الوقت الطبيعي له دون الحاجة إلى رفع مستويات الموارد المطلوبة لتنفيذ المشروع. 

الوقت المضغوط أو السريع للنشاط أو المشروع (و م) (Crash Time)؛ هو أقل زمن يمكن تنفيذ النشاط أو المشروع خلاله بحيث لا يمكن تنفيذ النشاط أو المشروع في زمن أقل مهما زادت مستويات الموارد المستخدمة في التنفيذ. 

الكلفة المضغوطة أو السريعة للنشاط أو المشروع (ك م) (Crash Cost)؛ وهي الكلفة المترتبة على تنفيذ النشاط أو المشروع في أقل وقت ممكن. 

ويتم تحديد هذه الأوقات والكلفة المتعلقة بها لكل نشاط بناء على محاسبة الكلف والخبرة العملية المكتسبة في مجال المشروع. 




9. 3. العلاقة بين الوقت والكلفة للنشاط 

هناك علاقة بين وقت النشاط وكلفته ومن البديهي أنه كلما أردنا إنهاء نشاط ما في وقت أقل من المجدول وجب تجنيد موارد أكثر مما يؤدي إلى زيادة الكلفة المباشرة للنشاط ومن الجدير بالذكر أنه يمكن تقليل وقت النشاط إلى حد معين يستحيل بعده تقليل الوقت مهما ازدادت الموارد ومهما تكلفنا من مصاريف.


وهناك معايير تتم على أساسها عملية تخفيض وقت المشروع مقابل زيادة كلفته نذكر منها: 

1) الوفورات المتحققة ومقارنتها بالكلفة الصحيحة؛ وبالتالي نستمر في تخفيض الوقت طالما أن الوفورات مساوية أو أكبر من التكاليف المصاحبة. 

2) التخفيض وفقاً لميزانية محددة؛ وهنا نستمر بالتخفيض طالما أن الميزانية أو ما تبقى منها يسمح بذلك. 

3) التخفيض وفقاً لتاريخ محدد من قبل الإدارة. 

يسمى وقت النشاط الذي يستخدم الحد الأدنى من الموارد بالوقت الطبيعي (و ط) ويكون مرتبطاً بكلفة مباشرة تسمى بالكلفة الطبيعية (ك ط)، كما ويسمى الوقت الذي لا يمكن تقليل مدة إنهاء النشاط عنه بالوقت المضغوط (و م)، وتسمى الكلفة المباشرة المرتبطة به بالكلفة المضغوطة (ك م). الشكل (6 – 7) يمثل علاقة خط مستقيم بين الوقت والكلفة لنشاط حيث النقطة الطبيعية (ن ط) (Normal Point) تمثل نقطة تقاطع الوقت والكلفة الطبيعيين والنقطة المضغوطة (ن م) (Crash Point) هي النقطة المكونة من تقاطع الوقت والكلفة المضغوطين، والخط الواصل ما بين النقطة الطبيعية والمضغوطة يمثل البدائل المتوفرة لإنجاز هذا النشاط، فمثلاً إذا أردنا إنهاء النشاط في وقت (و1) كانت الكلفة المباشرة للنشاط هي (ك1) والعكس صحيح.

العلاقة بين الوقت والكلفة عادة ما تكون عكسية ويمكن أن تأخذ عدة أشكال ولكن أكثر الحالات استعمالاً هي خط مستقيم (Straight Line) حيث تكون العلاقة ما بين الوقت والكلفة خطية؛ أي كلما قل الوقت زادت الكلفة حتى نصل إلى النقطة المضغوطة وتمثل العلاقة بين الوقت والكلفة في حالة العلاقة من الدرجة الأولى بخط له ميل ثابت يسمى ميل الكلفة (Cost Slope)، ويمكن تعريف ميل الكلفة كما يلي؛ 






من هذه المعادلة يتضح أن إنقاص وحدة زمنية واحدة للنشاط ينتج عنه زيادة الكلفة مبلغاً ثابتاً يساوي ميل خط الكلفة وهذه العلاقة صحيحة لنشاط ما بين النقطة الطبيعية والنقطة المضغوطة.

حيث أن؛ 

ك = ميل الكلفة وهي معدل الزيادة في الكلفة لكل وحدة زمن. 

ك م = الكلفة المضغوطة للنشاط 

ك ط = الكلفة الطبيعية للنشاط 

و ط = الوقت الطبيعي للنشاط 

و م = الوقت المضغوط للنشاط 

ن م = النقطة المضغوطة 

ن ط = النقطة الطبيعية 







تدريب (8

نشاط مكون من تجهيز لوحة هندسية لمشروع طريق بمقياس (100) سنتيمتر في (70) سنتيمتر، من المعروف أن حجم هذه اللوحة لا يسمح لأكثر من رسام واحد بالعمل في نفس الوقت على تجهيز اللوحة، إذا علمنا أن هذه اللوحة بحاجة في  المتوسط إلى 40 ساعة عمل وكلفة ساعة العمل الطبيعية للرسام هي 6 دنانير/ ساعة، وكلفة ساعة العمل الإضافية للرسام هي 9 دنانير/ ساعة. نظراً لأهمية المشروع فقد قرر مدير الشركة العمل بثلاث نوبات (Shifts) في اليوم وكل نوبة 8 ساعات، فإذا كان عدد أيام العمل في الأسبوع 5 أيام فأوجد ما يلي: 

1. الوقت والكلفة الطبيعيين.

2. الوقت والكلفة المضغوطين. 

3. البدايل المتوفرة أمام مدير الشركة لإنهاء اللوحة. 





أسئلة التقويم الذاتي (7

1- ما المقصود بتسريع المشروع؟

2- ناقش الفائدة من تسريع المشروع. 

3- عرف النقطة الطبيعية والنقطة المضغوطة، وما الفرق بينهما؟

4- عند تسريع المشروع ما هي طبيعة العلاقة التي نفرضها بين الوقت والكلفة؟

5- ما المقصود بميل الكلفة؟





10. المشاكل المصاحبة للمخططات الشبكية: 

المخطط الشبكي عبارة عن نموذج (Model) يمثل الحالة الواقعية للمشروع قيد الدراسة، لذلك كلما كان النموذج أقرب إلى الواقع كان التنبؤ بمستقبل العمل في المشروع أيضاً أقرب إلى الواقع. 


هناك بعض المشاكل التي قد تصاحب استخدام المخططات الشبكية نذكر منها: 

1- صعوبة تمثيل المشروع للواقع بسبب تعقيد المشروع و/ أو عدم وجود خبرة سابقة لمشاريع مشابهة لدى المخططين. 

2- عدم وضوح أهداف المشروع أو فهمها. 

3- توقع الحصول على نتائج سريعة من التخطيط، فالتخطيط يتطلب وقتاً وجهداً كبيرين وليست هناك طريقة مختصرة لوضع الخطط. 

4- الاستعانة بخبرات من خارج المشروع ليس لديها الصورة كاملة لوضع خطة المشروع. 

5- عدم وجود تفاهم بين القائمين على تخطيط المشروع والقائمين على التنفيذ.

6- في حالة الخطط المعتمدة على بعضها، عدم انسجام الخطط مع بعضها وفشل خطة ما مما قد يؤدي إلى فشل خطط أخرى مترتبة عليها.

7- نقص البيانات والمعلومات أو عدم دقتها مما قد يؤدي للوصول إلى مخطط شبكي خاطئ.

8- استخدام الإحصائيات والأرقام للنشاطات دون معرفة مدلولاتها الحقيقية.

9- عدم الدقة في استخدام هيكل تقسيم العمل لتوزيع وتحديد المسؤوليات لتنفيذ كل جزء من أجزاء المشروع.

10- عدم الاعتماد على مقاييس أو بيانات صحيحة أو واقعية عند وضع الفرضيات فيما يتعلق بأوقات النشاطات أو الكلف المصاحبة لها. 

11- النظر إلى المخطط الشبكي من زاوية ضيقة أو كأداة عابرة، إذ أن التخطيط الشبكي عبارة عن عملية ديناميكية متشابكة ومترابطة ويجب النظر إليها على هذا الأساس. 

12- الفشل في تنفيذ المشروع حسب المخطط الشبكي مما قد يؤدي إلى ضعف الثقة بالمخطط ككل والابتعاد عنه.

13- الاعتقاد بأن كل شخص يملك القدرة على القيام بعملية التخطيط الشبكي، فالتخطيط يتطلب قدرات ومهارات خاصة يجب توافرها في الأشخاص الذين يقومون بهذه العملية.

14- انعزال المخططين للمشروع عن المنفذين وبالتالي وضع مخططات شبكية غير واقعية وغير قابلة للتنفيذ. 





أسئلة التقويم الذاتي (8

1- هل هناك وجه شبه بين النموذج الرياضي ونموذج المخطط الشبكي؟ اشرح.

2- اذكر بعض المشاكل التي قد تصاحب استخدام المخططات الشبكية في إدارة المشاريع؟ 




11. حالة تطبيقية 

شركة متخصصة في إنتاج الأجهزة المنزلية بأنواعها تنوي طرح منتج جديد في الأسواق في كانون ثاني من عام 2000 وقد استطاع مدير المشروع تطوير وصف كامل للنشاطات اللازمة لتنفيذ المشروع من خلال الخبرة السابقة في مشروع مماثل، علماً بأن الكلفة المتوقعة حوالي مليون دينار.

وقد تم تلخيص النشاطات التحضيرية المبينة في الجدول (6 – 2) والتي تبين قائمة النشاطات والعلاقات بين هذه النشاطات والوقت المتوقع لكل منها: 


جدول (6 – 2): قائمة النشاطات لمشروع الأجهزة المنزلية






والمطلوب: 

1- رسم المخطط السهمي للمشروع وترقيمه.

2- إيجاد أوقات النشاطات الأربعة.

3- حساب المرونة الكلية والحرة للنشاطات.

4- تحديد المسار الحرج للمشروع. 

5- ما هي مدة المشروع ومتى تستطيع الشركة طرح إنتاجها في السوق؟




الحل: 

الشكل التالي (6 – 8) يمثل المخطط السهمي للمشروع مرقم بالأرقام الفردية: 







الجدول التالي (6 – 3) يلخص نتائج الحسابات المتعلقة بالأوقات الأربعة للنشاطات والمرونة الكلية والحرة: 






بالنظر إلى المخطط الشبكي والجدول أعلاه نستنتج وجود مسارين حرجين وهما:

1. المسار (أ، ج، وهمي، ز، ط، ي) ويمكن التعبير عنه بأرقام الأحداث بالمسار (15 – 13 – 11 – 9 – 7 – 3 – 1). 

2. والمسار الثاني هو المسار (ب، د، وهمي، ز، ط، ى) كما ويمكن التعبير عنه بأرقام الأحداث بالمسار (15 – 13 – 11 – 9 – 7 – 5 – 1). 

حيث أن طول كل منهما يساوي 12 شهراً وهي المدة اللازمة لإنجاز المشروع. 

مما سبق نستخلص أن الشركة يجب أن تبدأ التحضير لطرح إنتاجها في السوق ببداية شهر كانون الثاني من عام 1999، أي قبل إثنا عشر شهراً من طرح المنتج الجديد في بداية شهر كانون ثاني من عام 2000. 





12. الخلاصة: 

التخطيط باستخدام المخططات الشبكية من أهم الطرق المتبعة حالياً في التخطيط والتنفيذ والسيطرة والمتابعة بواسطة تحديد الأهداف والمراحل والسياسات الكفيلة بتحقيق غايات المشروع. من بداية المشروع وحتى نهايته حيث يعمل المخطط على فهم أساسيات ومبادئ التحليل الشبكي ومن ثم بناء النموذج المناسب القادر على التنبؤ بأحداث المستقبل بطريقة عملية وعلمية. 

هناك عدة طرق تستخدم لتمثيل المخطط الشبكي سواء باستخدام طريقة المخطط السهمي (ADM) – النشاط على السهم (AOA) – أو طريقة المخطط التصدري (PDM) – النشاط داخل الخانة (AON) – أو باستخدام المخططات السلمية/ المتكررة.

ولاشك أن من أهم أسباب استخدام المخططات الشبكية في إدارة المشاريع هو قدرتها على إعادة التخطيط كلما دعت الحاجة، وحتى نهاية آخر نشاط في المشروع، كما أن التخطيط الجيد يساعد على تفادي الكثير من المشاكل التي عادة ما تصاحب استخدام المخططات الشبكية. 

لإيجاد الوقت المتوقع للمشروع يجب إتباع مرحلتين، الأولى تسمى مرحلة المرور الأمامي والثانية مرحلة المرور الخلفي، ومن ثم يمكن تحديد الوقت اللازم لتنفيذ المشروع وأوقات النشاطات الأربعة، والمسار الحرج، والوقت الفائض وما إلى ذلك من المعلومات اللازمة لإدارة المشروع. 





13. لمحة مسبقة عن الوحدة الدراسية التالية: 

سيكون موضوع الوحدة التالية (موازنة المشروع والسيطرة على الكلف)، وفيها سنوضح معنى السيطرة على المشروع وأهميتها كجزء في عملية التحليل الشبكي، ومن ثم سوف نقدم كيفية إعداد موازنات المشروع وإجراء الصرف، ثم نتحدث عن الانحراف عن الوقت والكلفة وكيفية ضبطهما على مدى عمر المشروع. 




14. إجابات التدريبات 


تدريب رقم (1

الشكل النهائي الذي يمثل الشبكة السهمية للمشروع يصبح كما هو مبين في  الشكل (6 – 9) 






تدريب رقم (2): 


الشكل (6 – 10) يمثل المخطط التصدري للمشروع 





تدريب رقم (3)
 
عزيزي الدارس من غير المنطقي أن يقوم كل فريق مختص بعمله كاملاً قبل قيام الفريق الثاني بعمله، مثلاً أن يقوم فريق تمهيد الطريق بعمله كاملاً لمدة عشرين يوماً [(20) (1) = 20]، قبل أن يبدأ الفريق المختص بالوصف عمله لأن عملية الرصف تعتمد على عملية التمهيد مما قد ينشأ عنه طول مدة المشروع واستغلال سيء للموارد.
 
لذا، قد يكون الحل الأكثر قبولاً تجزئ العمل إلى أربعة أجزاء كل منها خمسة كيلو مترات بحيث يقوم الفريق المختص بتمهيد جزء من الطريق (5 كيلو متر) ثم ينتقل إلى الجزء التالي، وفي نفس الوقت الذي يقوم فيه الفريق الأول بتمهيد الجزء الثاني (الـ 5 كيلو متر التالية)، يعمل الفريق المختص بالرصف برصف الجزء الأول الذي تم تمهيد. عندما تنتهي عملية الرصف في الجزء الأول يذهب فريق الرصف إلى خمسة الكيلو مترات التالية بعد أن يكون الفريق الأول قد قام بعمله فيها. ويأتي هنا دور الفريق المختص بالتعبيد حيث يقوم بتعبيد خمسة الكيلو مترات الأولى التي تم رصفها وقبل ذلك تمهيدها، بينما فريقا العمل الآخران يعمل كل منهما في جزء آخر من الطريق والجدول التالي (6 – 4) يبين طريقة التقسيم. هذا التجزئ يتضمن الاستخدام الأفضل للموارد حيث لا تبقى الموارد معطلة إلا في أقل حدود.

 
جدول (6 – 4)





الشكل (6 – 11) يمثل الشكل النهائي للمشروع بطريقة المخطط السهمي والشكل (6 – 12) يمثل المخطط التصدري للمشروع حيث يظهر المخطط المتكرر العلاقات التتابعية والتزامنية بين هذه النشاطات المجزأة والمتكررة لكل خمسة كيلو مترات في المشروع المكون من عشرين كيلو متر. 










تدريب رقم (4

بتطبيق معادلات المرور الأمامي نجد قيمة وقت البداية المبكر (و ب ب) ووقت النهاية المتأخر (و ن ت) لكل نشاط في المشروع وللمشروع ككل: 

النشاط (أ) 

و ب ب أ =  و ب ب للمشروع = صفر 

و ن ب أ = و ب ب أ + زمن أ = صفر + 3 = 3 


النشاط (ب) 

و ب ب ب = و ن ب أ = 3 

و ن ب ب = و ب ب ب + زمن ب = 3 + 4 = 7 


النشاط (ج) 

و ب ب ج =  و ن ب أ = 3 

و ن ب ج = و ب ب ج + زمن ج = 3 + 7 = 10 


النشاط (د) 

و ب ب د = و ن ب ب = 7 

و ن ب د = و ب ب د + زمن د = 7 + 2 = 9 


النشاط (هـ) 

و ب ب هـ = و ن ب ج = 10 

و ن ب هـ =  و ب ب هـ + زمن هـ = 10 + 5 = 15 


النشاط (و) 

و ب ب و = أعظم {و ن ب ج، و ن ب د} = أعظم {9 ، 10} = 10 

و ن ب و- = و ب ب و + زمن و- = 10 + 2 = 12 



النشاط (ز) 

و ب ب ز = أعظم {و ن ب ج، و ن ب د} = أعظم {9 ، 10} = 10 

و ن ب ز = و ب ب ز + زمن ز = 10 + 6 = 16 


النشاط (ح) 

و ب ب ح أعظم {و ن ب هـ ، و ن ب و} = أعظم {15 ، 12} = 15

و ن ب ح = و ب ب ح + زمن ح = 15 + 3 = 18 

و ن ب للمشروع = أعظم {و ن ب ز، و ن ب ح} = أعظم {16 ، 18} = 18 






تدريب رقم (5

بتطبيق مفهوم المرور الخلفي على التدريب السابق نحصل على ما يلي: 

و ن ت للمشروع = و ن ب للمشروع = 18 


النشاط (ح) 

و ن ت ح = و ن ت للمشروع = 18

و ب ت ح = و ن ت ح – زمن ح = 18 – 3 = 15 


النشاط (ز) 

و ن ت ز = و ن ت للمشروع = 18 

و ب ت ز = و ن ت ز – زمن ز = 18 – 6 = 12 


النشاط (و) 

و ن ت و = و ب ت ح = 15 

و ب ت و = و ن ت و – زمن و = 15 – 2 = 13 


النشاط (هـ) 

و ن ت هـ = و ب ت ح = 15 

و ب ت هـ = و ن ت هـ - زمن هـ = 15 – 5 = 10 


النشاط (د)

و ن ت د = أصغر {و ب ت ز، و ب ت و} = أصغر {12 ، 13} = 12 

و ب ت د = و ن ت د – زمن د = 12 – 2 = 10 


النشاط (ج) 

و ن ت ج = أصغر {و ب ت ز، و ب ت هـ} = 10 

و ب ت ج = و ن ت ج – زمن ج = 10 – 7 = 3 


النشاط (ب) 

و ن ت ب = و ب ت د = 10 

و ب ت ب = و ن ت ب – زمن ب = 10 – 4 = 6 


النشاط (أ) 

و ن ت أ = أصغر {و ب ت ج، و ب ت ب} = أصغر {6 ، 3} = 3 

و ب ت أ = و ن ت أ – زمن أ = 3 – 3 = صفر 


وكذلك، 

و ب ت للمشروع = و ب ت أ = صفر 






تدريب رقم (6

نستطيع إيجاد قيم المرونة الأربعة من وقت النشاط باستخدام الجدول (5 – 5) وذلك بواسطة المعادلات التالية: 

المرونة للنشاط (أ) 

و ك أ = [و ب ت أ – و ب ب أ] = صفر – صفر = صفر 

م ح أ = [أصغر {و ب ب ب ، و ب ب ج} – ب و ت أ]

= أصغر {3 ، 3} – 3 = صفر 



المرونة للنشاط (ب): 

م ك ب = 6 – 3 = 3 

م ح ب = 7 – 7 = صفر 



المرونة للنشاط (ج) 

م ك ج = 3 – 3 = صفر 

م ح ج = 10 – 10 = صفر 



المرونة للنشاط (د) 

م ك د = 10 – 7 = 3 

م ح د = 10 – 9 = 1 



المرونة للنشاط (هـ) 

م ك هـ = 10 – 10 = صفر 

م ح هـ = 15 – 15 = صفر 



المرونة للنشاط (و)

م ك و = 13 – 10 = 3 

م ح و = 15 – 12 = 3 



المرونة للنشاط (ز) 

م ك ز = 12 – 10 = 2 

م ح ز = 18 – 16 = 2 



المرونة للنشاط (ح) 

م ك ح = 15 – 15 = صفر 

م ح ح = 18 – 18 = صفر 





تدريب (7

الجدول التالي (6 – 5) يلخص بيانات المشروع كاملة من حيث أوقات البداية والنهاية المبكرة والمتأخرة والوقت الفائض.
 
يستخدم مثل هذا الجدول لمراقبة ومتابعة تنفيذ المشروع حيث يمكن تزويد القائمين على المشروع بهذا الجدول لمتابعة تنفيذه. لاحظ أن النشاطات الحرجة لا تملك أي وقت فائض، وبالتالي لا يمكن تأخيرها عن مواعيدها المبكرة بعكس النشاطات غير الحرجة التي يمكن تأخير البدء بها حتى وقت البداية المبكرة. 






تدريب رقم (8)
 
كلفة المناولة الطبيعية = (8) (6) = 48 ديناراً 
 
كلفة المناولة الإضافية = (8) (9) = 72 ديناراً

ولإنهاء هذا النشاط يتوفر لنا البدائل التالية؛ 

البديل الأول؛ العمل بمناوبات عمل طبيعية.

نحن بحاجة إلى 5 أيام عمل وفي كل يوم مناوبة العمل طبيعية، فيكون؛ 

الوقت الطبيعي = 5 أيام 

الكلفة الطبيعية = (5) (48) = 240 ديناراً.

البديل الثاني؛ العمل بمناوبة إضافية واحدة في اليوم 

نحن بحاجة إلى ثلاث مناوبات طبيعية، ومناوبتين إضافيتين أي

الوقت = 3 أيام.

الكلفة = (3) (48) + (2) (72) = 288 ديناراً. 

البديل الثالث؛ العمل بمناوبتي عمل إضافيتين كل يوم 

نحن بحاجة إلى مناوبتي عمل طبيعيتين وثلاث مناوبات عمل إضافية أي

الوقت = 2 يوم 

الكلفة = (2) (48) + (2) (72) = 312 ديناراً. 

وفي الحالة الثالثة تم استغلال كل الوقت المتاح (24 ساعة) ويكون الوقت والكلفة في هذه الحالة هما الوقت والكلفة المضغوطين، لأنه مهما زدنا الكلفة فلن نستطيع إنهاء هذا النشاط في أقل من يومين عمل. الشكل (6 – 15) يلخص البدائل الممكنة لإنجاز اللوحة وهي إنجاز اللوحة في 5 أيام أو 3 أيام أو يومين بكلفة 240 ديناراً أو 288 ديناراً أو 312 ديناراً على التوالي.






15. مسرد المصطلحات

إدارة المشروع الكاملة – Complete Project Management (CPM)

الإدارة الكاملة للمشروع من لحظة التفكير به وتخطيطه وتنظيمه ومن ثم جدولته ومتابعة تنيفذه والسيطرة عليه حتى الانتهاء منه وتسليمه. 


تنفيذ – Implementation

القيام بالعمل المخطط له. 


جدولة – Scheduling

إيجاد أوقات البداية والنهاية المبكرة والمتأخرة للنشاطات وللمشروع ككل. 


حدث – Event

نقطة لحظية في الزمن تفصل بين بداية نشاط أو نشاطات لاحقة ونهاية نشاط أو نشاطات سابقة، لا تستهلك وقت أو موارد. 


زمن تفاؤلي – Optimistic Time

أقصر زمن يمكن تنفيذ النشاط أو المشروع من خلاله. 


زمن أكثر احتمالاً – Probable Time 

أكثر زمن احتمالاً لتنفيذ النشاط أو المشروع من خلاله. 


زمن تشاؤمي – Pessmistic Time

أطول زمن يمكن تنفيذ النشاط أو المشروع من خلاله. 


طريقة المخطط السهمي – Arrow Diagramming Method (ADM)

أسلوب لتمثيل نشاطات المشروع باستخدام الأسهم.


طريقة المخطط التصدري – Procedence Diagramming Method (PDM)

أسلوب لتمثيل نشاطات المشروع باستخدام الخانة – مربع -. 


طريقة تقييم ومراجعة البرنامج – Program Evaluation & Review Technique

أسلوب لتمثيل نشاطات المشروع باستخدام الأسهم مع إدخال المفاهيم الإحصائية على المخطط الشبكي. 


طريقة المسار الحرج – Critical Path Method (CPM)

أسلوب لإدارة وقت وموارد وكلف المشروع – تخطيط وجدولة وسيطرة على العمل – من بدايته حتى نهايته وتسليمه. 


قائمة النشاطات – Activity List

جدول يبين النشاطات اللازمة لمشروع ويظهر معلومات مختلفة عن النشاطات. 


كلفة الطبيعة (ك ط) – Normal Cost

كلفة النشاط أو المشروع في ظروف العمل الطبيعية 


كلفة مضغوطة (ك م) – Crash Cost

كلفة النشاط أو المشروع بعد تسريعه، أي زيادة الكلفة مقابل زمن إنجاز أقل.


مرونة – Float

مقدار الوقت أو السماحية أو التأخير الذي يمكن تأخير العمل بمقداره دون تأخير المشروع. 


مورد – Resource

كل ما هو مادي ولازم لإنجاز العمل. 


المسار الحرج – Critical Path

أطول مسار متصل في المشروع ويمثل أقصر وقت يمكن إنجاز المشروع فيه. 


مدة المشروع – Project Duration

الزمن اللازم لتنفيذ المشروع 


ميل الكلفة – Cost Slope

الكلفة الواجب دفعها لإنقاص مدة المشروع أو النشاط فترة زمنية واحدة. 





16. قائمة المراجع: 

1) عامر الدجاني، "طريقة المسار الحرج في إدارة المشاريع الإنشائية"، دار المستقبل العربي، مصر الجديدة، القاهرة، 1985. 

2) غالب عباسي، "إدارة المشاريع"، معهد الإدارة العامة، عمان، الأردن، أيلول 1990. 

3) غالب عباسي، "أساسيات إدارة المشاريع المتكاملة"، المطابع المركزية، عمان، الأردن، 1995.

4) كوكر الأسدي ومحمد العزي وشاكر صالح، "إدارة المشاريع الإنشائية"، مطبعة مؤسسة المعاهد الفنية، بغداد، 1984. 

5) محمد الجار الله وجمال نواره، "إدارة المشاريع الهندسية"، دار جون وايلي وأبنائه، الناشر جامعة الملك سعود، الرياض، المملكة العربية السعودية، 1984. 

6) وليد ماضي، مترجم، تأليف هيد سيفن، "تسيير المشاريع"، دار المعرفة، دمشق، 1988. 

7) Antill, James M., Wood head, Ronald W., Critical Path Methods In Construction Practice, 4th Ed., John Wiley & Sons, New York, U.S.A., 1990. 

8) Choudhury, S., Projct Management, Tata McGraw – Hill Publishing Company Limited, New Delhi, 1989. 

9) Clough, Richard H.; & Sears, Glenn A., Construction Project Management, 2nd Ed., John Wiley & Sons, New York, U.S.A., 1972.

10) Harris, Robert B., Procedure And Arrow Networking Techniques For Construction, John Wiley & Sons, New York, U.S.A., 1978. 

11) Harrison, F. L., Advanced Project Management Gower Pulishing Company, England, 1981. 

12) Jain, K. C., Aggarwal, L. N., PERT and CPM, 2nd Ed., Khanna Publishers, Delhi, India, 1985. 

13) Kerzner, Harold Project Management: A systems Approach to Planning, Scheduling and Controlling, 3rd Ed., Van No strand Reinhold, NY, 1989. 

14) Meredith, Jack R. and Samuel J. Mantel, JR. Project Management; A Managerial Approach, 2nd E., John Wiley and Sons, New York, U.S.A., 1989. 

15) Moder, J.,: Philips, C.; and Davis, E., Project Management with CPM, PERT and Precedence Diagramming, 3rd Ed., Van No strand Reinhold Company, New York, U.S.A. 1983. 

16) Tenah, Kwaku A., The Construction Management Process, Reston Publishing Company, Virginia, U.S.A., 1985. 


 



المرجع الأساسي للمقال الذي نقله منه:

الكتاب: إدارة المشاريع
 
المؤلف: د. غالب العبسي  د. محمد نور برهان
 
تاريخ الطبعة: القاهرة 2013
 
رقم الإيداع: 15347
 
I. S. B. N: 3 – 427 – 627 – 977 – 978
 
الناشر: الشركة العربية المتحدة للتسويق والتوريدات بالتعاون مع جامعة القدس المفتوحة
 
العنوان: ص. ب. 203 مكتب بريد هليوبوليس – مصر الجديدة – 11757
 
القاهرة – جمهورية مصر العربية

إدارة المشاريع: د. غالب العباسي  د. محمد نور برهان 

ط2 – القاهرة: الشركة العربية المتحدة للتسويق والتوريدات، 2013

250 ص؛ 17 × 24 سم 

تدمك 3-427-627-977-978 

1- إدارية المشاريع 

أ- العنوان 

الصفحات : من صفحة 111 إلى صفحة 200 .

جميع حقوق النشر محفوظة للناشر 
 





توثيق مصدر المقال
تلتزم   مهارات النجاح للتنمية البشرية بحماية حقوق المؤلفين وكتاب مقالات تعلم وإبرازهم . ولتوثيق ذلك نود هنا أن نبرز معلومات توثيقية عن كاتب المقال: د.غالب العباسي - د.محمد نور برهان .
كما تلتزم مهارات النجاح بحفظ حقوق الناشر الرئيسي لهذا المقال وندعوكم لزيارة صفحة الناشر بدليل الناشرين لمقالات موسوعة تعلم معنا  من خلال الظغط على اسم المصدر ، كما نتقدم بالشكر أجزله والتقدير أجله للناشر لمساهمته الفاعلة في نشر مصادر المعرفة.
المصدر (الناشر الإلكتروني الرئيسي لهذا المقال ): مهارات النجاح للتنمية البشرية
رابط صفحة المقال في موقع  الناشر (المصدر الرئيسي): أنقر هنا
أخر تعديل تم بواسطة د. محمد العامري
حفظ المقال

  عدد القراءات ( 40054 )      عدد الطباعات ( 17 )       عدد مرات الارسال (0)

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لمؤسسة مهارات النجاح للتنمية البشرية بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لمؤسسة مهارات النجاح للتنمية البشرية بل تمثل وجهة نظر كاتبها .
جدول الدورات التدريبية القادمة
رقم الحدثالبدءالانتهاءالبرنامجالمدربالمدينةشريك التدريبحالة البرنامجحالة التسجيلالتفاصيل
50213/02/41 12:00:00 ص18/02/41 12:00:00 ص دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP د. محمد العامريالرياض مركز الاتقان الدولي للتدريب والاستشارات التعليمية والتربوية حجز مؤكد سجل الان شاهد تفاصيل الحدث القادم
جدول الدورات التدريبية المنفذة للحقيبة التدريبية
رقم الحدثالبدءالانتهاءالبرنامجالمدربالمدينةشريك التدريبحالة البرنامجحالة التسجيلالتفاصيل
48522/04/40 12:00:00 ص27/04/40 12:00:00 ص دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP د. محمد العامريالرياض مركز ريتال للتدريب دورات تم تنفيذها سجل الان شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
48715/11/39 12:00:00 ص22/08/39 12:00:00 ص دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP د. محمد العامريالرياض مهارات النجاح دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
49123/07/40 12:00:00 ص28/07/40 12:00:00 ص دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP د. محمد العامريالرياض مركز ريتال للتدريب دورات تم تنفيذها سجل الان شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
2218/01/30 12:00:00 ص18/01/30 12:00:00 ص دورة فن إدارة المشاريع د. محمد العامريجازان مهارات النجاح دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
2306/03/30 12:00:00 ص06/03/30 12:00:00 ص دورة فن إدارة المشاريع د. محمد العامريحائل مهارات النجاح دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
2412/09/29 12:00:00 ص12/09/29 12:00:00 ص دورة فن إدارة المشاريع د. محمد العامريالمدينة المنورة مهارات النجاح دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
2511/04/30 12:00:00 ص11/04/30 12:00:00 ص دورة فن إدارة المشاريع د. محمد العامريمكة المكرمة مهارات النجاح دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
4309/07/31 12:00:00 ص09/07/31 12:00:00 ص دورة مقدمة في إدارة المشاريع الإحترافية PMP د. محمد العامريالرياض مهارات النجاح دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
7503/11/32 12:00:00 ص06/11/32 12:00:00 ص دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP د. محمد العامريالرياض معهد المنحنى الذكي للتدريب دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
11916/04/28 12:00:00 ص20/04/28 12:00:00 ص دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP د. محمد العامريالدوحة مهارات النجاح دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
14525/04/33 12:00:00 ص29/04/33 12:00:00 ص إدارة المشاريع التربوية PME د. محمد العامريالدوحة مهارات النجاح دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
15523/05/33 12:00:00 ص27/05/33 12:00:00 ص إدارة المشاريع التربوية PME د. محمد العامريالشارقة مؤسسة نماء الدولية للبحوث والتطوير دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
15623/05/33 12:00:00 ص27/05/33 12:00:00 ص إدارة المشاريع التربوية PME د. محمد العامريدبي مؤسسة نماء الدولية للبحوث والتطوير دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
16220/07/33 12:00:00 ص24/07/33 12:00:00 ص دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP د. محمد العامريدبي مركز اكمي كونز للاستشارات ACMECONS CONSULTANTS دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
17902/02/34 12:00:00 ص06/02/34 12:00:00 ص إدارة المشاريع التربوية PME د. محمد العامريالرياض شركة ميجا للاستشارات دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
18016/02/34 12:00:00 ص20/02/34 12:00:00 ص دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP د. محمد العامريالرياض مهارات النجاح دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
18227/04/34 12:00:00 ص01/05/34 12:00:00 ص إدارة المشاريع التربوية PME د. محمد العامريالرياض شركة ميجا للاستشارات دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
20709/04/35 12:00:00 ص13/04/35 12:00:00 ص إدارة المشاريع التربوية PME د. محمد العامريالرياض مركز مسار الأريب للتدريب دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
21011/03/35 12:00:00 ص15/03/35 12:00:00 ص إدارة المشاريع التربوية PME د. محمد العامريالدوحة مهارات النجاح دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
25505/07/35 12:00:00 ص09/07/35 12:00:00 ص دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP د.حسن محمد حسن أبوكافته الرياض مركز مسار الأريب للتدريب دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
25726/07/35 12:00:00 ص30/07/35 12:00:00 ص دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP د. محمد العامريصنعاء قرطبة للتدريب والاستشارات دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
27709/01/36 12:00:00 ص13/01/36 12:00:00 ص إدارة المشاريع التربوية PME د. محمد العامريالرياض مركز سما المحترف للتدريب دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
27816/01/36 12:00:00 ص20/01/36 12:00:00 ص إدارة المشاريع التربوية PME د. محمد العامريالرياض مركز سما المحترف للتدريب دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
27923/01/36 12:00:00 ص27/01/36 12:00:00 ص إدارة المشاريع التربوية PME د. محمد العامريالرياض مركز سما المحترف للتدريب دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
28001/02/36 12:00:00 ص05/02/36 12:00:00 ص إدارة المشاريع التربوية PME د. محمد العامريالرياض مركز سما المحترف للتدريب دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
28108/02/36 12:00:00 ص12/02/36 12:00:00 ص إدارة المشاريع التربوية PME د. محمد العامريالرياض مركز سما المحترف للتدريب دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
28215/02/36 12:00:00 ص19/02/36 12:00:00 ص إدارة المشاريع التربوية PME د. محمد العامريالرياض مركز سما المحترف للتدريب دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
28927/03/36 12:00:00 ص02/04/36 12:00:00 ص إدارة المشاريع التربوية PME د. محمد العامريالمدينة المنورة مهارات النجاح دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
29105/04/36 12:00:00 ص09/04/36 12:00:00 ص إدارة المشاريع التربوية PME د. محمد العامريالرياض مركز سما المحترف للتدريب دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
33523/04/37 12:00:00 ص25/04/37 12:00:00 ص إدارة المشاريع التربوية PME د. محمد العامريالوكرة مهارات النجاح دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
36410/11/37 12:00:00 ص15/11/37 12:00:00 ص دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP د. محمد العامريالرياض مهارات النجاح دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
36702/12/37 12:00:00 ص07/12/37 12:00:00 ص دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP د. محمد العامريالرياض مهارات النجاح دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
37128/01/38 12:00:00 ص03/02/38 12:00:00 ص دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP د. محمد العامريالرياض مهارات النجاح دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
37725/03/38 12:00:00 ص30/03/38 12:00:00 ص دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP محمد محمد الرميحالرياض مهارات النجاح دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
39703/04/38 12:00:00 ص07/04/38 12:00:00 ص دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP د. محمد العامريالدوحة مهارات النجاح دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
40904/07/38 12:00:00 ص09/07/38 12:00:00 ص دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP د. محمد العامرياسطنبول مهارات النجاح دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
41030/04/38 12:00:00 ص05/05/38 12:00:00 ص دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP د. محمد العامريالرياض مهارات النجاح دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
41625/07/38 12:00:00 ص01/08/38 12:00:00 ص إدارة المشاريع التربوية PME د. محمد العامريالرياض مهارات النجاح دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
42015/10/38 12:00:00 ص19/10/38 12:00:00 ص إدارة المشاريع التربوية PME د. محمد العامريالرياض مهارات النجاح دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
42304/08/38 12:00:00 ص06/08/38 12:00:00 ص إدارة المشاريع التربوية PME د. محمد العامريالدمام مهارات النجاح دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
43129/06/39 12:00:00 ص05/07/39 12:00:00 ص دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP د. محمد العامريالرياض مركز ريتال للتدريب دورات تم تنفيذها سجل الان شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
43429/03/39 12:00:00 ص04/04/39 12:00:00 ص دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP د. محمد العامريجازان مركز ريتال للتدريب دورات تم تنفيذها سجل الان شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
43708/03/39 12:00:00 ص12/03/39 12:00:00 ص دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP د. محمد العامريالرياض مركز ريتال للتدريب دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
43815/03/39 12:00:00 ص20/03/39 12:00:00 ص دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP د. محمد العامريالرياض مركز ريتال للتدريب دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
44005/05/39 12:00:00 ص05/05/39 12:00:00 ص دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP د. محمد العامريالمدينة المنورة مكتب مهارات النجاح للاستشارات التعليمية والتربوية دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
45717/10/39 12:00:00 ص21/10/39 12:00:00 ص إدارة المشاريع التربوية PME د. محمد العامريالرياض مركز ريتال للتدريب دورات تم تنفيذها سجل الان شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
47614/01/40 12:00:00 ص19/01/40 12:00:00 ص إدارة المشاريع التربوية PME د. محمد العامريالرياض مهارات النجاح دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
47816/03/40 12:00:00 ص21/03/40 12:00:00 ص دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP د. محمد العامريالرياض مركز ريتال للتدريب دورات تم تنفيذها سجل الان شاهد تفاصيل التقرير التدريبي للحدث
حقائب تدريبية حول الخبر ننصح بالإطلاع عليها
دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP
دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP
التنمية الإدارية
إدارة المشاريع

دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP

المشاريع عصب الحياة العملية والشخصية، ولكي نتميز ونرتقي في أماكن العمل، وفي مشاريعنا وأعمالنا الخاصة فنحن بحاجة ماسة لتعلم هذا الفن. ويطيب لمهارات النجاح للتنمية البشرية أن تقدم لمدراء المشاريع و أفراد فريق المشروع ، ومدراء العموم والمشرفين على المشاريع ،&nbs...

  عدد مرات مشاهدة مواصفات الحقيبة التدريبية ( 77322  )      عدد مرات تحميل بطاقة وصف الحقيبة التدريبية ( 54 )

دورة مهارات إدارة مخاطر المشروع
دورة مهارات إدارة مخاطر المشروع
التنمية الإدارية
إدارة المشاريع

دورة مهارات إدارة مخاطر المشروع

إدارة المخاطر هي عملية قياس وتقييم للمخاطر وتطوير إستراتيجيات لإدارتها. تتضمن هذه الإستراتيجيات نقل المخاطر إلى جهة أخرى وتجنبها وتقليل آثارها السلبية وقبول بعض أو كل تبعاتها. كما يمكن تعريفها بأنها النشاط الإداري الذي يهدف إلى التحكم بالمخاطر وتخفيضها إلى مس...

  عدد مرات مشاهدة مواصفات الحقيبة التدريبية ( 19262  )      عدد مرات تحميل بطاقة وصف الحقيبة التدريبية ( 0 )

دورة فن إدارة المشاريع
دورة فن إدارة المشاريع
التنمية الإدارية
إدارة المشاريع

دورة فن إدارة المشاريع

المشروع هو السعي المؤقت لإيجاد منتج أو خدمة فريدة . وتعني كلمة مؤقت هنا أن كل مشروع له بداية محددة وتعني كلمة فريدة أن المنتج أو الخدمة مُختلفة بطريقة متميزة عن كلّ المنتجات والخدمات الأخرى. إن هذه الدورة تعطي مقدمة عن مبادئ إدارة المشروعات والطرق المستخدمة ل...

  عدد مرات مشاهدة مواصفات الحقيبة التدريبية ( 46908  )      عدد مرات تحميل بطاقة وصف الحقيبة التدريبية ( 28 )

  مقاطع فيديوا ذات صلة بالمقال ننصح بالإطلاع عليها

دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP
عدد مرات المشاهدة : ( 8391 )
دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP
عدد مرات المشاهدة : ( 4635 )
دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP
عدد مرات المشاهدة : ( 4743 )
دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP
عدد مرات المشاهدة : ( 4590 )
دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP
عدد مرات المشاهدة : ( 4918 )
دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP
عدد مرات المشاهدة : ( 4817 )
دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP
عدد مرات المشاهدة : ( 4516 )
دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP
عدد مرات المشاهدة : ( 4800 )
دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP
عدد مرات المشاهدة : ( 4599 )
دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP
عدد مرات المشاهدة : ( 4924 )
دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP
عدد مرات المشاهدة : ( 5138 )
دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP
عدد مرات المشاهدة : ( 4271 )
دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP
عدد مرات المشاهدة : ( 4842 )
دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP
عدد مرات المشاهدة : ( 4527 )
دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP
عدد مرات المشاهدة : ( 4666 )
دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP
عدد مرات المشاهدة : ( 4668 )
دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP
عدد مرات المشاهدة : ( 4188 )
دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP
عدد مرات المشاهدة : ( 4744 )
 1 2 3 4 5  ...  
أخبار ذات صلة بنوع المقال ننصح بالإطلاع عليها ذات صلة بنوع المقال ننصح بالإطلاع عليها
أخبار مدربي مهارات النجاح
الدكتور محمد العامري يقدم دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP للقيادات ومدراء المشاريع التنموية في الصندوق الاجتماعي للتنمية في اليمن
مهارات النجاح
29/05/2014
الدكتور محمد العامري يقدم دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP للقيادات ومدراء المشاريع التنموية في الصندوق الاجتماعي للتنمية في اليمن
بحمد الله قدم الدكتور محمد العامري دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP للقيادات ومدراء المشاريع التنموية في الصندوق الاجتماعي للتنمية في الجمهورية اليمنية ، والتي نفذتها مؤسسة مهارات النجاح للتنمية البشرية بالتعاون مع شريكها التدريبي الإستراتيجي في الجمهورية اليمينة مركز قرطبة للتدريب وا...
 عدد المشاهدات ( 16619 )       عدد الردود ( 92)
أخبار مدربي مهارات النجاح
الدكتور حسن ابو كافته يقدم دورة ادارة المشاريع الاحترافية PMP للقيادات في المديرية العامة للسجون بالمملكة العربية السعودية
مهارات النجاح
04/05/2014
الدكتور حسن ابو كافته يقدم دورة ادارة المشاريع الاحترافية PMP للقيادات في المديرية العامة للسجون بالمملكة العربية السعودية
بحمد الله قدم الدكتور حسن أبو كافته دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP للقيادات ومدراء المشاريع في المديرية العامة للسجون في المملكة العربية السعودية ، والتي نفذتها مؤسسة مهارات النجاح للتنمية البشرية بالتعاون مع شريكها التدريبي الإستراتيجي مركز مسار الأريب في مدينة الرياض ، وعقد هذا ال...
 عدد المشاهدات ( 14936 )       عدد الردود ( 92)
أخبار مدربي مهارات النجاح
الدكتور محمد العامري يقدم دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP للمدراء التنفيذين ومدراء المشاريع بشركة أفراس للتجارة والمقاولات
مهارات النجاح
02/01/2013
الدكتور محمد العامري يقدم دورة إدارة المشاريع الإحترافية PMP للمدراء التنفيذين ومدراء المشاريع بشركة أفراس للتجارة والمقاولات
Project Management Professional ) للمدراء التنفيذين ومدراء المشاريع بشركة أفراس للتجارة والمقاولات وذلك في قاعة التدريب بفندق أوركيد المنصور ORCHID AL MANSOUR HOTEL بمدينة الرياض في المملكة العربية السعودية . وقد استهدف البرنامج التدريبي تدريب وتأهيل القيادات الإدارية المشاركة على مهارات...
 عدد المشاهدات ( 19802 )       عدد الردود ( 92)
1234
مقالات أخرى ننصح بقرائتها
إدارة المشاريع
عوامل نجاح المشروعArticleResDet.aspx
الاضافة بواسطة: د. محمد العامري    الكاتب: د.غالب العباسي - د.محمد نور برهان    المصدر: مهارات النجاح للتنمية البشرية

عوامل نجاح المشروع
هذه هي الوحدة العاشرة والأخيرة من ضمن وحدات إدارة المشاريع وهي تتكون من سبعة أقسام رئيسية: القسم الأول (تقدير نجاح المشروع) يبين كيفية تقدير إذا ما كان المشروع ناجحاً أم لا من خلال مجموعة من المقاييس. القسم الثاني (فاعلية إدارة المشروع) كيفية قياس فاعلية إدارة المشروع من خلال تقييم مجموعة...
عدد المشاهدات ( 50941 )     عدد الردود ( 481 )     عدد مرات الطباعة ( 77 )
إدارة المشاريع
إدارة المشاريع الضخمة والعالميةArticleResDet.aspx
الاضافة بواسطة: د. محمد العامري    الكاتب: د.غالب العباسي - د.محمد نور برهان    المصدر: مهارات النجاح للتنمية البشرية

إدارة المشاريع الضخمة والعالمية
هذه هي الوحدة التاسعة من ضمن وحدات إدارة المشاريع وهي تتكون من ثلاثة أقسام رئيسية: يزودك القسم الأول (إدارة المشاريع الضخمة) بمعرفة ما هو المشروع الضخم ويتحدث عن وسائل الاتصال في المشاريع الضخمة والتقارير الدورية للمحاسبة والكلفة وكيفية ضبط الإنفاق وأهمية التوثيق للمستقبل. أما القسم الثان...
عدد المشاهدات ( 31557 )     عدد الردود ( 481 )     عدد مرات الطباعة ( 70 )
إدارة المشاريع
مواضيع خاصة في إدارة المشاريعArticleResDet.aspx
الاضافة بواسطة: د. محمد العامري    الكاتب: د.غالب العباسي - د.محمد نور برهان    المصدر: مهارات النجاح للتنمية البشرية

مواضيع خاصة في إدارة المشاريع
هذه هي الوحدة الثامنة من ضمن وحدات إدارة المشاريع وهي تتكون من أربعة أقسام رئيسية هي: القسم الأول (الكلفة/ أسس نظام مراقبة الجدول – ك/ أ ن م ج) حيث يقدم هذا القسم مقدمة لمتابعة المشروع والسيطرة على معدلات الكلف والإنجاز ويبين خطوات تطبيق طريقة ك/ أ ن م ج وكيفية التعديل على الكلفة والإنجاز...
عدد المشاهدات ( 88655 )     عدد الردود ( 481 )     عدد مرات الطباعة ( 86 )
إدارة المشاريع
موازنة المشروع والسيطرة على الكلفArticleResDet.aspx
الاضافة بواسطة: د. محمد العامري    الكاتب: د.غالب العباسي - د.محمد نور برهان    المصدر: مهارات النجاح للتنمية البشرية

موازنة المشروع والسيطرة على الكلف
هذا هي الوحدة السابعة من وحدات إدارة المشاريع وهي تتكون من ستة أقسام رئيسية حيث: يزودك القسم الأول (ما المقصود بالسيطرة؟) بالمقصود بعملية السيطرة على المشروع والحاجة إلى السيطرة ومستويات السيطرة المختلفة التي تعتمد على تصنيف المشاريع، كما يعرفك هذا القسم على وسائل الاتصال المختلفة في المش...
عدد المشاهدات ( 29577 )     عدد الردود ( 481 )     عدد مرات الطباعة ( 72 )
إدارة المشاريع
التخطيط للمشروع باستخدام المخططات الشبكيةArticleResDet.aspx
الاضافة بواسطة: د. محمد العامري    الكاتب: د.غالب العباسي - د.محمد نور برهان    المصدر: مهارات النجاح للتنمية البشرية

التخطيط للمشروع باستخدام المخططات الشبكية
هذه هي الوحدة السادسة من وحدات إدارة المشاريع وهي تتكون من عشرة أقسام رئيسية على النحو التالي: يزودك القسم الأول (أساسيات في المخططات الشبكية) بتعريف لعملية التحليل الشبكي ويتحدث عن أهمية استخدام المخططات الشبكية في إدارة المشاريع ويبحث في العلاقات المنطقية التي يقوم عليها مبدأ المخططات ا...
عدد المشاهدات ( 40054 )     عدد الردود ( 481 )     عدد مرات الطباعة ( 17 )
12345678910...
محتويات بالمكتبة الالكترونية ذات صلة بمحتوى المقال ننصح بالإطلاع عليها
القسم الرئيسي : التنمية الإدارية
القسم الفرعي : إدارة المشاريع
الناشر : حقوق التأليف والطبع والنشر محفوظة للمؤلف
التصنيف : عرض تقديمي
نوع الملف : Microsoft Office PowerPoint Presentation
سعر الكتاب : 0000.00..
عرض تقديمي : الخطوة الأولى تحديد المشروع
نبذة عن المحتوى : عرض تقديمي : الخطوة الأولى تحديد المشروع: نبذة عن محتوى العرض التقديمي يحتوي هذا العرض التقديمي (عرض بوربوينت ) على عرض بصيغة Microsoft PowerPoint: يحتوي على الأتي الخطوة الأولى تحديد المشروع تحديد المشروع يعتبر تحديد المشروع هو الخطوة الأولى من خطوات عملية تحسين الإنتاجية والجودة.يتم ...
عدد المشاهدات (1) عدد مرات التحميل ( 363)
القسم الرئيسي : التنمية الإدارية
القسم الفرعي : إدارة المشاريع
الناشر : حقوق التأليف والطبع والنشر محفوظة للمؤلف
التصنيف : كتاب
نوع الملف : PDFs
سعر الكتاب : 0000.00..
كتاب بعنوان  : إدارة المشروعات
نبذة عن المحتوى : كتاب بعنوان : إدارة المشروعات إعداد : خبراء المجموعة العربية للتدريب والنشر الطبعة : 2014 م من إصدار:المجموعة العربية للتدريب والنشر مقدمة الناشر : نعنى في المجموعة العربية للتدريب والنشر على نحوخاص بتناول كافة القضايا والمتغيرات المتلاحقة ومتطلبات الإصلاح الإداري والاقتصادي وكل ما يهم ال...
عدد المشاهدات (1) عدد مرات التحميل ( 864)
القسم الرئيسي : التنمية الإدارية
القسم الفرعي : إدارة المشاريع
الناشر : حقوق التأليف والطبع والنشر محفوظة للمؤلف
التصنيف : كتاب
نوع الملف : PDFs
سعر الكتاب : 0000.00..
كتاب بعنوان  : إدارة المشروعات
نبذة عن المحتوى : كتاب بعنوان :إدارة المشروعات إعداد: الدكتور محمد عبدأبوسمرة الطبعة : الأولى 2010 م من إصدار : دار الراية - عمان : أورد المؤلف في مقدمة كتابة ما يلي تلعب الإدارة دورًا هامًا ورئيسيًا في نجاح وتفوق أي مشروع ولا يمكن تصور مشروع بدون إدارةوفي إحدى الدراسات الإدارية على عدد من الشركات و ال...
عدد المشاهدات (1) عدد مرات التحميل ( 726)
القسم الرئيسي : التنمية الإدارية
القسم الفرعي : إدارة المشاريع
الناشر : حقوق التأليف والطبع والنشر محفوظة للمؤلف
التصنيف : كتاب
نوع الملف : PDFs
سعر الكتاب : 0000.00..
كتاب : مبادئ إدارة المشروعات وتحليل الجدوى
نبذة عن المحتوى : كتاب : مبادئ إدارة المشروعات وتحليل الجدوى المؤلف:د. هيثم علي حجازي الطبعة : الثانية الناشر : دار صفاء للنشر والتوزيع كتاب مبادئ إدارة المشاريع وتحليل الجدوى يقدمه المؤلف بأسلوب مبسط المبادئ والخطوات الأساسية لكيفية إدارة المشاريع . ويتكون الكتاب من أربعة أقسام ، القسم الأول يشكل مدخل لإ...
عدد المشاهدات (1) عدد مرات التحميل ( 966)
القسم الرئيسي : التنمية الإدارية
القسم الفرعي : إدارة المشاريع
الناشر : حقوق التأليف والطبع والنشر محفوظة للمؤلف
التصنيف : كتاب
نوع الملف : PDFs
سعر الكتاب : 0000.00..
كتاب : فن إدارة المشروع
نبذة عن المحتوى : كتاب : فن إدارة المشروع المؤلف : سكوت بيركان الطبعة : بدون الناشر : بدون . يقدم المؤلف في هذا الكتاب العديد من الأدوات العملية والتقنيات التي يمكنك استخدامها لتتأكد أن العمل قد تم بشكل صحيح وفي الوقت المحدد ، بالإضافة إلى الأسئلة التي يمكنك طرحها لتثق بنجاح مشاريعك ، كما أنه يعطبك مجموع...
عدد المشاهدات (1) عدد مرات التحميل ( 723)
123456
الابلاغ عن مقال سيئ
عنوان البلاغ
 
اسم المبلغ
البريد الالكتروني
 
الجوال
محتوى البلاغ
 
 

 
التعليقات على المقال
تفضل بالتعليق على المقال
الاسم
عنوان التعليق
نص التعليق
 
البريد الالكتروني
   
Top